Project Study

  • Uploaded by: Marouane Ziani
  • Size: 4.9 MB
  • Type: PDF
  • Words: 16,325
  • Pages: 122
Report this file Bookmark

* The preview only shows a few pages of manuals at random. You can get the complete content by filling out the form below.

The preview is currently being created... Please pause for a moment!

Description

‫محاربة الشائعات‬

‫مشروع تخرج بعنوان ‪:‬‬ ‫محاربة الشائعات‬ ‫مقدم للدكتورة ‪ :‬نجوى الجزار‬ ‫اعداد‪:‬‬ ‫جابر صالح آل سنيد المري‬ ‫عبدالرحمن أحمد العبيدلي‬ ‫سعيد جبريل جاحنوج‬ ‫محمد أمين علي‬ ‫خريف ‪2102‬م‬ ‫‪|Page1‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫قال تعالى ‪:‬‬

‫صدق هللا العظيم‬

‫‪|Page2‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫المحتويات‬ ‫التعريف بالشركة ‪4 ............................................................................................................‬‬ ‫البحث الثانوي ‪04 - 5 ........................................................................................................‬‬ ‫المقدمة ‪ ،‬الشائعات في المجتمع القطري ‪ ،‬اآلثار المترتبة على إطالق الشائعات في المجتمع ‪ ،‬تعريف‬ ‫الشائعات ‪ ،‬أنواع الشائعات ‪ ،‬مصادر الشائعات قديما ً وحديثا ً ‪ ،‬الخصائص التي تتميز بها الشائعات ‪،‬‬ ‫الشائعات في القانون القطري ‪ ،‬كيفية التعامل مع الشائعات ‪ ،‬أهمية الحملة في الوقت الحالي ‪.‬‬

‫البحث األولي ‪22 - 05 ........................................................................................................‬‬ ‫الدراسات الكيفية ‪ ،‬الشخصية األولى ‪ ،‬الشخصية الثانية ‪ ،‬مجموعة التركيز ‪ ،‬نتائج الدراسات الكيفية‬ ‫‪ ،‬الدراسات الكمية ‪ ،‬نتائج الدراسات الكمية ‪.‬‬

‫تحليل الوضع ‪22 ............................................................................................................ ..‬‬ ‫أهداف الحملة اإلستراتيجية ‪22 .............................................................................................‬‬ ‫الرسائل الرئيسية ‪01 ..........................................................................................................‬‬ ‫أدوات اإلتصال المستخدمة ‪41 – 01 ......................................................................................‬‬ ‫التصاميم ‪51 – 40 ............................................................................................................‬‬ ‫تطبيقات التصاميم ‪20 – 50 ............................................................................................... ..‬‬ ‫الجدول الزمني للخطة اإلعالمية ‪24 ........................................................................................‬‬ ‫المالحق ‪021 – 25 ...........................................................................................................‬‬ ‫ملحق رقم ‪ ( : 1‬نص مقابلة الدكتور محمود قلندر ) ‪ ،‬ملحق رقم ‪ ( : 2‬نص مقابلة الدكتورة بتول ) ‪،‬‬ ‫ملحق رقم ‪ : 3‬نص اللقاء مجموعة التركيز ‪ ،‬ملحق رقم ‪ : 4‬الدراسة الكمية ( نموذج استبيان) ‪،‬‬ ‫ملحق رقم ‪ : 5‬تحليل الدراسة الكمية ( اإلستبيان ) ‪ ،‬ملحق رقم ‪ : 6‬مصفوفة إستراتيجية اإلتصال ‪،‬‬ ‫ملحق رقم ‪ : 7‬سيناريـو اإلعـالن التلفزيوني ‪ ،‬ملحق رقم ‪ : 8‬سيناريو اإلعالن اإلذاعـي ‪ ،‬ملحــق‬ ‫رقم ‪ : 9‬أماكن نشر الحملة ‪.‬‬ ‫المصادر ‪020 ...........................................................................................................................‬‬

‫‪|Page3‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫التعريف بالشركة‬ ‫إسم الشركة ‪ :‬الرؤية لإلعالم – ‪vision communication‬‬ ‫شعار الشركة ‪:‬‬

‫نبذة قصيرة عن الشركة ‪:‬‬ ‫شركة قطرية تأسست في نوفمبر ‪2112‬م ‪ ،‬متخصصة في عمل الحمالت التوعية والدعاية اإلعالمية‬ ‫بإستخدام وسائل اإلتصال المختلفة وذلك بأيدي مجموعة من المتخصصين في مجال اإلعالم ‪.‬‬ ‫من عمالئنا ‪:‬‬ ‫المجلس األعلى للتعليم ‪ ،‬قطر للوقود ‪ ،‬جامعة قطر ‪.‬‬ ‫رؤيتنا ‪:‬‬ ‫تطمح الرؤية لإلعالم أن تكون رائدة في مجال الحمالت اإلعالمية وحمالت التوعية في المجتمع القطري‬ ‫بهدف بناء جيل واعي فكريا ً وعلميا ً ‪.‬‬ ‫رسالتنا ‪:‬‬ ‫القيام بالمساهمة في بناء مجتمع قطري واع بإستخدام وسائل إعالمية احترافية متعددة مثل ( التصاميم‬ ‫اإلعالنية والحمالت التوعوية ) ‪.‬‬ ‫أهدافنا ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬تنمية مجتمع قطري واع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬االهتمام بجودة العمل المقدم ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬إرضاء العميل تحتل المرتبة األولى من اهتمامنا ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬التميز عن اآلخرين من خالل فريق محترف وقادر على اإلبداع ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬مواكبة التطور في وسائل اإلعالم الحديثة ‪.‬‬

‫‪|Page4‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫البحث الثانوي‬ ‫يحتوي على ‪:‬‬ ‫‪ - 0‬المقدمة ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬الشائعات في المجتمع القطري ‪.‬‬ ‫‪ - 0‬اآلثار المترتبة على إطالق الشائعات في المجتمع ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬تعريف الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬أنواع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬مصادر الشائعات قديما ً وحديثا ً ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬الخصائص التي تتميز بها الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬الشائعات في القانون القطري ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬كيفية التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪- 01‬أهمية الحملة في الوقت الحالي ‪.‬‬

‫‪|Page5‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫المقدمــــــــــــــة ‪:‬‬ ‫نود أن نشير في البداية إلى أن حملتنا ( محاربة الشائعات ) حملة توعوية في المجتمع القطري‬ ‫تهدف إلى توعية المواطنين والمقيمين بمخاطر الشائعات وتأثيرها على استقرار وأمن المجتمع‬ ‫باإلضافة إلى نشر الوعي الالزم للتأكد من صحة األخبار من مصادرها المعتمدة ولذلك حددنا هدفين‬ ‫رئيسيين للحملة هما ‪:‬‬ ‫‪-1‬التوعية بمخاطر الشائعات وتأثيرها على استقرار وأمن المجتمع‪.‬‬ ‫‪-2‬نشر الوعي الالزم للتأكد من صحة األخبار من مصادرها المعتمدة‪.‬‬ ‫في البحث الثانوي رجعنا للكثير من المصادر لمحاولة البحث عن كل ما يهم موضوعنا‬ ‫الشائعات وكيفية التعامل معها ) فذكرنا في البداية بعض األمثلة على الشائعات التي انتشرت في‬ ‫الفترات الماضية في المجتمع القطري مثل ( شائعة النمر الهارب ‪ ،‬الشائعات المصاحبة لحريق‬ ‫فيالجيو ‪ ..‬الخ ) ثم بحثنا عن اآلثار المترتبة على إطالق الشائعات في المجتمع ثم قمنا بتعريف‬ ‫الشائعة كما وردت في المعجم الوسيط وفي معجم اللغة العربية المعاصر ثم تطرقنا ألنواع الشائعات‬ ‫حسب تصنيفات الباحثين وذكرنا أهم أنواع الشائعات المنتشرة في مجتمعاتنا العربية على وجه العموم‬ ‫والمجتمعات الخليجية على وجه الخصوص بحكم تشابه هذه المجتمعات ثم تطرقنا إلى مصادر‬ ‫الشائعات قديما ً وحديثا ً وحاولنا أن نعطي نظرة عامة عن كيفية انتشار الشائعات في الماضي وفي‬ ‫الوقت الحالي حيث يميز الوقت الحالي انتشار وسائل التقنية الحديثة واستخدامها من قبل الكثير من‬ ‫األفراد مثل الهاتف الجوال وتطبيقاته وشبكات التواصل اإلجتماعي ‪ ...‬الخ ثم ذكرنا الخصائص التي‬ ‫تتميز بها الشائعات ثم انتقلنا للشق القانوني حيث أشرنا للقانون القطري وكيفية تعامله مع مطلقي‬ ‫الشائعات كما وضحنا كيفية التعامل مع الشائعات في مجتمعاتنا من قبل األفراد أو الحكومات ‪ ،‬وفي‬ ‫نهاية البحث الثانوي وضحنا أهمية الحملة في الوقت الحالي للتوعية بمخاطر الشائعات وكيفية‬ ‫انتشارها ومخاطر انتشارها ودورنا كشركة متخصصة في اإلعالم بتوعية المواطنين والمقيمين في‬ ‫قطر لخطورة الشائعات ونشر الوعي الالزم لكيفية التعامل معها ‪.‬‬ ‫في البحث األولي قمنا بعمل دراستين األولى ‪ :‬كيفية وتتضمن ( لقاء مع الدكتور ‪ :‬محمود‬ ‫قلندر "رئيس قسم اإلعالم بجامعة قطر " ‪ ،‬لقاء مع الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة "األستاذ المساعد في قسم‬ ‫العلوم النفسية بكلية التربية بجامعة قطر" ‪ ،‬مجموعة التركيز ) والدراسة الثانية كمية وتتضمن عمل‬ ‫استبيان تم توزيعه على الجمهور المستهدف إلستطالع آرائهم ثم قمنا بعد ذلك بتحليل نتائج الدراسات‬ ‫الكيفية والكمية وقمنا بتحليل الوضع وتوضيح ( نقاط القوة ‪ ،‬الضعف ‪ ،‬التهديدات ‪ ،‬الفرص ) ثم‬ ‫وضحنا أهداف الحملة وجمهورها المستهدف وحددنا الرسائل الرئيسية وأدوات اإلتصال المستخدمة‬ ‫(مباشرة ‪ ،‬غير مباشر ) وفي نهاية البحث قمنا بتوزيع أدوات الحملة لستة أشهر ‪.‬‬ ‫نتمنـــى أن تكون حملتنا موفقة وأن تكون مساهمة منا في حماية المجتمع والحفاظ على أمن‬ ‫قطر في ظل حضرة صاحب السمو الشيخ ‪ :‬حمد بن خليفة آل ثاني " أمير البالد المفدى " ) ‪.‬‬

‫‪|Page6‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الشائعات في المجتمع القطري ‪:‬‬ ‫المجتمع القطري كغيره من المجتمعات العربية والخليجية تسري فيه الشائعات وتنتشر ويتناقلها‬ ‫الناس لحين نفيها أو تصحيح معلوماتها من قبل جهات اإلختصاص في الدولة وهناك بعض الشائعات التي‬ ‫انتشرت في الفترات الماضية في المجتمع القطري مثل شائعة النمر الهارب ‪ ،‬حيث أنه في شهر أكتوبر من‬ ‫عام ‪ 2111‬أعلنت وزارة الداخلية عن تلقيها بالغ عن مشاهدة نمر هارب في منطقة الشمال وتم إتخاذ‬ ‫اإلجراءات الالزمة وتمشيط المنطقة لكن دون وجود أي نمر أو ما يخل باألمن ‪ ،‬وتم تناقل هذا الخبر من قبل‬ ‫المواطنين والمقيمين عن طريق وسائل االتصال المختلفة وقام بعض األشخاص بالزيادة على الخبر وذلك‬ ‫بتعديل بعض الصور ألماكن في الدوحة وإضافة صورة نمر لها عن طريق برنامج تعديل الصور‬ ‫(الفوتوشوب) وأتت اإلضافات من هنا وهناك حتى صار موضوع الشارع القطري حينها ‪ ،‬في حين أنه ال‬ ‫وجـود ألي نمـر هـــارب ‪ ،‬وأثر هذا الخبر على األمن فالبعض أصبح ال يأمن الخروج من المنزل ظنا منه‬ ‫ان هناك حيوان مفترس يمشي في المنطقة‪.1‬‬ ‫في الـ ‪ 28‬من شهر مايو السابق اندلع حريق في المجمع التجاري (فيالجيو) وأدى هذا الحريق إلى‬ ‫حاالت من الوفيات واإلصابات والخسائر المادية ‪ ,‬ولكن هل اكتفى الناس بهذه األخبار ؟ ‪ ،‬فمنذ ان تصاعدت‬ ‫أعمدة الدخان في أعلى المجمع حتى بدأت الشائعات عن عدد وأسباب الوفيات وغيرها حتى جاء المؤتمر‬ ‫الصحفي لوزارة الداخلية والذي وضع حدا لهذه الشائعات التي سببت الهلع والبلبلة في المجتمع القطري‪، 2‬‬ ‫ورغم مرور أكثر من أربعة شهر على الحريق اال أنه ما زالت هناك بعض الشائعات التي تدعي أن الحريق‬ ‫كان مدبراً ‪ ،‬وأنه فعل تخريبي حتى صرح وزير الدولة للشئون الداخلية الشيخ عبدهللا بن ناصر آل ثاني أن‬ ‫حريق فيالجيو حدث بخلل فني (ماس كهربائي)‪ ، 3‬وفي مقابلة له مع جريدة العرب القطرية‪ 4‬ذكر الدكتور ‪/‬‬ ‫طاهر شلتوت (استشاري الطب النفسي بمؤسسة حمد الطبية ) رداً على سؤال للجريدة عن أسباب انتشار مثل‬ ‫هذه األخبار التي ال صحة لها وتداولها بكثرة بين أفراد المجتمع أجاب " الشائعة لن تنتشر إال إذا كان الناس‬ ‫يريدون أن يسمعوا مثل هذا الكالم أما إذا كان هناك رفض لهذه الفكرة وعدم قبول لها فاألغلب أنها لن تنتشر‬ ‫وستنتهي من البداية ‪.‬‬ ‫وهناك أيضا ً بعض الشائعات التي يجب التطرق لها والتي تقال عن دولة قطر كذبا ً وزورا وبعض‬ ‫الصور التي تسيء إلى قطر وتظهر ان هناك مظاهرات في البالد وقيام البعض بالفساد والتخريب حتى انه‬ ‫تم إنشاء صفحة على موقع التواصل االجتماعي (الفيس بوك ) بوجود مظاهرات في قطر ‪ ,‬وان هناك تمويل‬ ‫من قبل المؤسسات الخيرية القطرية لبعض األعمال الغير شرعية ومساندتها لألنظمة الفاسدة كما قام أحد‬ ‫المخربين بإختراق موقع الجزيرة موبايل االلكتروني وأرسل أخبار ال صحة لها عن دولة قطر وتناقل‬ ‫الكثيرون هذه الشائعات دون علمهم أن الموقع مخترق وتم التنبيه السريع في الموقع وفي وسائل االتصال‬ ‫المختلفة عن هذه الحادثة ودعوة المجتمع لعدم تصديق وتداول الشائعات التي تم نشرها ذلك اليوم ‪ ،‬وقد أعلنت‬ ‫الجزيرة عن خبر اإلختراق واإلجراءات التي قامت بإتخاذها‪. 5‬‬ ‫‪ 1‬جريدة الراية القطرية ‪ ،‬العدد ‪. 11383 :‬‬ ‫‪ 2‬جريدة الراية القطرية ‪ ،‬العدد ‪. 11979 :‬‬ ‫‪ 3‬جريدة الشرق القطرية ‪ ،‬العدد ‪. 8881 :‬‬ ‫‪ 4‬جريدة العرب القطرية ‪ ،‬العدد ‪. 8212‬‬ ‫‪ 5‬موقع الجزيرة نت ‪2112/19/19 ،‬م ‪.‬‬

‫‪|Page7‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اآلثار المترتبة على إطالق الشائعات في المجتمع ‪:‬‬ ‫اآلثار المترتبة على إطالق الشائعات في المجتمع كثيرة ومتنوعة حسب المجتمع ودرجة تماسكه أو تفككه‬ ‫وكذلك درجة التعليم والوعي لدى أفراده ومستوى تواصل جهات القرار مع األفراد وقدرتها على كشف‬ ‫الغموض الذي تسببه نقص المعلومات وبالتالي انتشار الشائعة ‪ ،‬وال يخفى على أي شخص األثر البالغ‬ ‫إلطالق الشائعات على اإلفراد في المجتمع ولو على سبيل المزاح وسنعرض في السطور القادمة بعض هذه‬ ‫اآلثار ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬الفرد الذي يعيش في مجتمع تنتشر فيه الشائعات بكثرة يكون معرضا ً لألمراض النفسية واإلجتماعية‬ ‫التي تسيطر عليه نظير انتشار هذه الشائعات وخصوصا ً الشائعات الموجهة حيث أنها تركز على‬ ‫ميول اإلنسان وحاجاته ورغباته وقد تسيطر على توجهاته العقلية والنفسية واإلجتماعية‪. 6‬‬ ‫‪ - 2‬انتشار الشائعات يؤدي إلى شيوع األمراض النفسية في المجتمع ويولد لدى البعض الغل والحقد‬ ‫والكراهية ويؤدي بالتالي إلى ضعف الروابط االجتماعية واألسرية وتجعل المجتمع مهيأ بشكل أكبر‬ ‫إلى شائعات جديدة‪. 7‬‬ ‫‪ - 3‬يؤدي انتشار الشائعات في المجتمع إلى تفكك المجتمع وشعور األفراد فيه بالخطر خصوصا ً لو كانت‬ ‫الشائعة تمس العقيدة والقيم والبنيان المجتمعي مما يؤدي إلى انهيار أو تزعزع قيم الفرد وتكامله مع‬ ‫األفراد اآلخرين داخل المجتمع في حالة استمرار اإلشاعة دون نفيها من مصدر رسمي‪. 8‬‬ ‫‪ - 4‬الشائعة وخصوصا ً الموجهة من قبل جهات خارجية تؤدي إلى تدمير النظام القيمي في المجتمع‬ ‫(الصدق ‪ ،‬األمانة ‪ ،‬اإليثار ‪ ،‬التكافل ‪ ،‬الشعور بالمواطنة ‪ ..‬الخ ) مما يؤدي ألثر كبير على المجتمع‬ ‫وضعف القدرة على الصمود في مواجهة هذه الشائعات‪. 9‬‬ ‫‪ - 5‬تؤدي الشائعة إلى تعميم مشاعر اإلحباط داخل المجتمع وخصوصا ً عند انتشارها وإستمرارها دون‬ ‫ظهور مصدر رسمي يقوم بالنفي أو تصحيح المعلومات ويتخذ إجراءات ملموسة لوقف هذه‬ ‫الشائعات وبالتالي قد ينتج عنها الرغبة في إيذاء النفس والعزلة داخل المجتمع واالكتئاب وقد تؤدي‬ ‫إلى إتخاذ إجراءات عدوانية ضد المجتمع من قبل الفرد كتخريب الممتلكات العامة وغيره‪. 10‬‬ ‫‪ - 6‬يعتبر انتشار الشائعة في المجتمع وسيلة النتشار تدني المعنويات وبالتالي وقد يؤدي إلثارة نوع من‬ ‫الشك في المجتمع وعلى المدى البعيد قد ال يثق الشخص بأي معلومة تدور في المجتمع حتى لو كانت‬ ‫صحيحة لتدني المعنويات وعدم توضيح الحقائق عن الشائعات السابقة‪. 11‬‬ ‫‪ 6‬األبعاد النفسية واالجتماعية في ترويج اإلشاعات ‪ ،‬الهمص ‪ ،‬عبدالفتاح عبدالغني & شلدان ‪ ،‬فايز كمال ‪ ،‬الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 7‬المصدر السابق الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 8‬المصدر السابق الصفحات ‪.) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 9‬المصدر السابق الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 10‬المصدر السابق الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 11‬المصدر السابق الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬

‫‪|Page8‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ - 7‬للشائعة تأثير كبير على األمن ألنها تترك األفراد يعيشون في دوامة القلق وتؤثر على مجرى حياتهم‬ ‫وخصوصا ً الوضع االقتصادي واالجتماعي واألمني وذلك في حالة عدم وجود الوعي الالزم‬ ‫واإلدراك المطلوب‪. 12‬‬ ‫تعريف الشائعة ‪:‬‬ ‫اإلشاعة في المعجم الوسيط هي الخبر الذي ينتشر من غير تثبت منه ‪ ،‬وفي معجم اللغة العربية المعاصر‬ ‫تعرف الشائعة بأنها مصدر أشاع ‪ -‬وهو الخبر المكذوب‪ ،‬غير موثوق فيه‪ ،‬وغير مؤكد ينتشر بين الناس‪،‬‬ ‫واصل الكلمة ‪..‬من اشاعة ‪،‬يشيع ‪ ،‬اشع ‪،‬اشاعة‪ ،‬فهو مشيع والمصدر مشاع ‪ .‬تقول العرب ‪:‬أشاع العقار‬ ‫جعله مشتركا بين أكثر من مالك ‪.‬وتقول ايضا اشاع الخبر‪ :‬اي نشره وأذاعه‪ ،‬أعلنه وأفشاه‪. 13‬‬ ‫أنواع الشائعات ‪:‬‬ ‫من خالل بحثنا عن أنواع الشائعات وجدنا أن الباحثين يقسمون الشائعات ألنواع كثيرة تختلف حسب‬ ‫الزاوية التي ينظر منها الباحثين ويمكن تصنيف الشائعات على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬بحسب الموضوع او الغرض‪ : 14‬أغراض معنوية ( نفسية ) ‪ ،‬أغراض سياسية ‪ ،‬أغراض اجتماعية‬ ‫‪ ،‬أغراض عسكرية ‪ ،‬أغراض ال أخالقية ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬حسب التصنيف المكاني‪ : 15‬شائعات محلية ‪ ،‬شائعات إقليمية ‪ ،‬شائعات عالمية أو دولية ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬حسب الوقت أو السرعة الذي تنتشر فيه الشائعة ‪ :16‬الشائعة البطئية أو الزاحفة أو الهامسة ‪ ،‬الشائعة‬ ‫السريعة أو العنيفة والمدمرة ‪ ،‬الشائعة الغائصة أو الغاطسة ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬حسب الدافع‬ ‫واألماني ‪.‬‬

‫‪17‬‬

‫‪ :‬شائعات الخوف واليأس ‪ ،‬شائعة الكراهية والعداء ‪ ،‬شائعات الرغبة واألحالم‬

‫‪ - 5‬حسب األسلوب‪ : 18‬الشائعة الهجومية ‪ ،‬الشائعة الدفاعية أو يمكن تقسيمها الى ‪ :‬أسلوب مباشر ‪،‬‬ ‫أسلوب غير مباشر ‪.‬‬

‫‪ 12‬اثر اإلشاعة على أمن المجتمع ‪ ،‬الحارثي ‪ ،‬عديم هوصان ‪ ،‬صحيفة الرياض ‪ ،‬العدد ‪. 13548‬‬ ‫‪ 13‬معجم اللغة العربية المعاصرة ‪.2118 ،‬‬ ‫‪ 14‬موقف الشريعة اإلسالمية من اإلشاعة في السلم والحرب ‪ ،‬الحربي ‪ ،‬عبدهللا متعب ‪ :‬الصفحات ( ‪)75-56‬‬ ‫‪ 15‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬ ‫‪ 16‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬ ‫‪ 17‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬ ‫‪ 18‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬

‫‪.‬‬

‫‪|Page9‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ - 6‬حسب الهدف المباشر للشائعة وأثرها‪ : 19‬شائعة بث الرعب في قلوب األعداء وتحطيم قواهم النفسية‬ ‫والمعنوية ‪ ،‬شائعة زعزعة الثقة بالنفس ‪ ،‬شائعة التفريق أو التفتيت ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬حسب اإلنتشار‬ ‫المجتمعية ‪.‬‬

‫‪20‬‬

‫‪ :‬شائعة ضيقة أو محددة ‪ ،‬الشائعة الممتدة أو المنتشرة أو الجماعية وتسمى‬

‫وبشكل عام يمكن تقسيم الشائعات المنتشرة في المجتمعات العربية على وجه العموم والمجتمعات‬ ‫الخليجية على وجه الخصوص إلى ‪:‬‬ ‫‪ - 0‬شائعة الرعب‪: 21‬‬ ‫تستخدم لبث الرعب في نفوس الجنود أو المدنين في الحروب وذلك بإرسال رسائل لهم بحيث تدفعهم هذه‬ ‫الشائعات الى ترك القتال والهروب منه أو إلى اليأس من النصر وبالتالي يتمكن الجيش اآلخر من‬ ‫إضعاف معنوياتهم واالنتصار عليهم ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬شائعات تتعلق باألمراض واألوبئة وإنتشارها وخطورتها وتخويف الناس منها‪: 22‬‬ ‫شائعات يتم تداولها بين الناس تتعلق بالتخويف من األمراض واألوبئة مثل شائعة البطيخ الملوث باإليدز‬ ‫والذي سيدخل مع الحدود للبالد وكذلك الشائعة التي تتحدث عن وجود أناس يتعمدون وضع دبابيس أو‬ ‫(أبر) ملوثة باإليدز في مقاعد السينما بحيث يصاب من يجلس عليها بمرض اإليدز ! ‪.‬‬ ‫‪ - 0‬شائعات سوء السيرة‪: 23‬‬ ‫يكون سببها العداوة بين شخصين أو الغيرة التنافسية في أي مجال مما يجعل أحد هؤالء أو جميعهم يقوم‬ ‫بإطالق الشائعات عن سوء سيرة الطرف الثاني ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬الشائعات الوردية‪: 24‬‬ ‫تسمى أيضا ً با لشائعات الحالمة أو المتفائلة وهي شائعات تترجم رغبة الناس في شئ جميل يحبونه مثل‬ ‫النجاح في اإلمتحان أو انتهاء الحرب أو ارتفاع سعر سلعة يبيعها أهل مكان معين ويتم تداولها بحسن نية‬ ‫ورغبة في التخفيف من الضغوط على الجميع وإسعادهم ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬شائعة الشغب‪: 25‬‬ ‫وهي الشائعة التي عادة ما تكون شرارة أولية للمظاهرات وأعمال الشغب حيث يكون هدفها الدعوة لتجمع‬ ‫الجماهير لإلعتراض على شئ ما غالبا ً غير صحيح ومن ثم يتطور الموضوع إلى مظاهرات ومشاجرات‬ ‫عنيفة ‪.‬‬

‫‪ 19‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬ ‫‪ 20‬المصدر السابق الصفحات ( ‪. )75-56‬‬ ‫‪ 21‬اإلسالم والشائعة ‪ ،‬الحارثي ‪ ،‬العرابي ‪ ،‬الصفحات ‪. 13 - 11 :‬‬ ‫‪ 22‬المصدر السابق الصفحات ‪. 13 - 11 :‬‬ ‫‪ 23‬المصدر السابق الصفحات ‪. 13 - 11 :‬‬ ‫‪ 24‬المصدر السابق الصفحات ‪. 13 - 11 :‬‬ ‫‪ 25‬المصدر السابق الصفحات ‪. 13 - 11 :‬‬

‫‪| P a g e 11‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ - 6‬شائعة جس النبض الجماهيري‪: 26‬‬ ‫تستخدم لرصد فكرة الجمهور عن موضوع معين أو معرفة الرأي العام ومدى تقبله لموضوع ما حيث يتم‬ ‫إطالق هذه الشائعة ورصد ردة فعل الرأي العام وكيفية تعامله مع هذا الموضوع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬شائعة حرب األعصاب‪: 27‬‬ ‫تهدف الى زيادة حدة التوتر والقلق لدى الجمهور المستهدف بهدف التأثير عليه ومثال ذلك ما يحدث في‬ ‫المباريات الرياضية والحديث عن عدم تواجد أحد الالعبين المشهورين في تشكيلة الفريق للمباراة‬ ‫المصيرية مما يؤدي إلى احتقان الجماهير ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬شائعة التبرير‪:28‬‬ ‫وهي التي يقصد بها تبرير سلوك خاطئ أو عمل عدائي أو إجرامي تم ارتكابه وهي غير منتشرة في‬ ‫مجتمعاتنا الخليجية ولكن قد توجد في بعض المجتمعات العربية ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬شائعة ( سحابة الدخان ) ( الخداع )‪: 29‬‬ ‫وهي التي تستخدم كستار من الدخان إلخفاء بعض النوايا لخداع العدو ‪.‬‬ ‫‪ - 01‬الشائعة الهدامة‪: 30‬‬ ‫يكون المراد منها زعزعة الثقة أو انعدامها بين مختلف اإلطراف ( بين الزوج وزوجته ‪ ،‬الحاكم وشعبه ‪،‬‬ ‫الفريق وجمهوره ‪ ....‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪ - 00‬شائعة النكتة‪: 31‬‬ ‫غالبا يكون الهدف منها هو السخرية من فكرة أو شخص وهي شائعة هدامة تسري في المجتمع لتداولها‬ ‫من قبل الكثير من فئات المجتمع على سبيل المزاح وإضفاء جو من البهجة ‪.‬‬ ‫‪ - 02‬شائعة التنبؤ‪: 32‬‬ ‫يتم إطالقها بهدف التنبؤ بما سيحدث مستقبالً ومثال ذلك وقوع أحداث عسكرية في وقت األزمات‬ ‫والمعارك الكبرى وغالبا ً تكون من باب استقراء المستقبل والتنبؤ بما سيحدث بناءاً على بعض المعطيات‬ ‫لكن تداولها في المجتمع واإلضافات التي تحصل عليها لدى كل شخص تنقلها إلى شائعة هدامة تؤثر على‬ ‫المجتمع نفسيا ً ومعنويا ً ‪.‬‬

‫‪ 26‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 27‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 28‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 29‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 30‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 31‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬ ‫‪ 32‬المصدر السابق الصفحات ‪13 - 11 :‬‬

‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬

‫‪| P a g e 11‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ - 00‬الشائعة االستنتاجية‪: 33‬‬ ‫نتيجة استقرائية يطلقها أي شخص بحسب علمه وثقافته والمامه بالموضوع الذي يتحدث فيه ويصدقها‬ ‫الناس حسب إيمانهم بآراء هذا الشخص ومعرفته ويتداولها بإعتبار أن لها مصدر موثوق مثل توقعات‬ ‫ارتفاع األسهم خالل فترة زمنية محددة ‪.‬‬ ‫‪ - 04‬الشائعة الحاقدة‪: 34‬‬ ‫أخطر أنواع الشائعات على االطالق بدءاً من إشاعة يغرسها عدو البلد بين المواطنين لبلبلة الرأي العام‬ ‫وانتهاء بما يتقوله البعض من أصحاب النفوس المريضة في حق إخوانهم وجيرانهم وزمالئهم إشباعا ً‬ ‫لرغبات النفس األمارة بالسوء ‪.‬‬ ‫مصادر الشائعات قديما ً وحديثا ً ‪:‬‬ ‫مصادر الشائعات كثيرة فهي ليست حديثة عصرنا ‪ ,‬وإنما موجودة منذ قديم األزل حيث ظهرت مع‬ ‫ظهور البشرية ومحاولة إبليس إغواء ادم باألكاذيب حيث أزله وأخرجه من الجنة بتلك األكاذيب بعد أن أمره‬ ‫هللا بعدم االقتراب من الشجرة ولكن الشيطان كذب عليه وأخرجه من الجنة‪ ، 35‬قال تعالى ‪َ ( :‬وقُ ْلنَا يَا آ َد ُم ا ْس ُك ْن‬ ‫أَ ْنتَ َوزَ وْ جُكَ ْال َجنّةَ َو ُكالَ ِم ْنهَا َرغَداً َحي ُ‬ ‫ْث ِش ْئتُ َما َوالَ تَ ْق َربَا هَـ َ ِذ ِه ال ّش َج َرةَ فَتَ ُكونَا ِمنَ ْالظّالِ ِمينَ * فَأَزَ لّهُ َما ال ّش ْيطَ ُ‬ ‫ان‬ ‫َع ْنهَا فَأ َ ْخ َر َجهُ َما ِم ّما َكانَا فِي ِه َوقُ ْلنَا ا ْهبِطُ ْ‬ ‫ض ُم ْستَقَ ّر َو َمتَا ٌ‬ ‫ين)‪، 36‬‬ ‫وا بَ ْع ُ‬ ‫ع إلى ِح ٍ‬ ‫ض ُك ْم لِبَع ٍ‬ ‫ْض َع ُد ّو َولَ ُك ْم فِي األرْ ِ‬ ‫وأيضا في زمن الرسول صلى هللا عليه وسلم كان المشركين يقولون عنه الشائعات بشتى الطرق ويحاولون‬ ‫تكذيب رسالته بكل الوسائل التي لديهم حيث قال البعض عنه انه كاهن وقال البعض انه ساحر‪ ، 37‬وكانت‬ ‫الطريقة المستخدمة في الماضي لنقل الشائعات هي اإلتصال المباشر وجها لوجه‪ 38‬نظراً لعدم وجود وسائل‬ ‫إعالم كالموجودة في عصرنا الحالي ‪.‬‬ ‫أما في وقتنا الحالي ومع تطور وسائل االتصال أصبح انتشار الشائعة من األمور البسيطة وبإمكان‬ ‫شخص واحد كتابة خبر ونشره إلى عشرات المواقع اإللكترونية وقراءته من قبل آالف الناس الذين بدورهم‬ ‫سيقومون بنشره ‪ ،‬ورغم أن وسائل اإلتصال قد سهلت حياة اإلنسان كثيرا لكنها في نفس الوقت سالح ذو‬ ‫حدين فالبعض يستخدمه في ما ينفعه ولكن البعض يستخدمه في الجريمة ونشر األكاذيب وغيرها من األعمال‬ ‫غير المشروعة سواء بقصد أو بدون قصد ‪ ،‬وأصبحت الكثير من المجتمعات في وقتنا الحالي تسمى‬ ‫"مجتمعات معلوماتية " فأصبح نشر الشائعة ليس محلي او إقليمي فقط وإنما وصل إلى مرحلة إن يكون‬ ‫مستوى دولي عالمي ومكن االنترنت الناس من إرسال كل شيء مصور او مطبوع او مسجل إلى أي مكان‬ ‫في العالم‪. 39‬‬ ‫ومع هذا التطور الهائل والسريع زادت وسائل نقل المعلومات بشكل كبير وسريع مثل ( الهاتف ‪،‬‬ ‫التلفزيون ‪ ،‬مواقع التواصل اإلجتماعي مثل ‪ :‬فيسبوك ‪ ،‬تويتر ‪.‬‬

‫‪ 33‬األبعاد النفسية واالجتماعية في ترويج اإلشاعات ‪ ،‬الهمص ‪ ،‬عبدالفتاح عبدالغني & شلدان ‪ ،‬فايز كمال ‪ ،‬الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 34‬المصدر السابق الصفحات ‪. ) 174 - 145 :‬‬ ‫‪ 35‬الشائعات الكاذبة وكيف حاربها االسالم ‪ ،‬الصفحات ‪. 11-8 :‬‬ ‫‪ 36‬سورة البقرة –اآليات ‪. 36 – 35‬‬ ‫‪ 37‬الشائعات الكاذبة وكيف حاربها االسالم ‪ ،‬صفحة ‪. 69‬‬ ‫‪ 38‬المصدر السابق ‪ ،‬صفحة ‪.56‬‬ ‫‪ 39‬استخدام التقنيات الحديثة في الشائعات ‪ ،‬الصفحات ‪. 57 ، 54 -53 :‬‬

‫‪| P a g e 12‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الخصائص التي تتميز بها الشائعات ‪:‬‬ ‫هناك خصائص كثيرة تتميز بها الشائعات‪ 40‬وذلك على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬سهلة التنقل واالنتشار حيث تتنقل الشائعة بسرعة كبيرة خصوصا مع تطور وسائل االتصال‬ ‫واإلمكانيات التي أصبحت تقدمها للمستخدم ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬في أغلب األحيان تكون الشائعات مبهمة و غير واضحة بحيث تجعل األفراد في نوع من الحيرة ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬تزدهر في وقت ال يكون فيه أخبار أو معلومات مستغلة الغموض حول موضوع ما وقيام الناس بنشر‬ ‫أخبار غير صحيحة لمحاولة فك وتوضيح هذا الغموض ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬يشعر الفرد براحة نفسية مؤقتة بنشر هذه األخبار حيث تنفس الشائعة عن المشاعر المكبوتة ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬تعبر عن جزء بسيط من الحقيقة وهذا يجعل بعض الناس يتقبلها لمعرفته بهذا الجزء البسيط الذي‬ ‫تعبر عنه الشائعة ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬تكون قابلة للتصديق وغير مشكوك فيها وخصوصا ً كلما كانت بعيدة عن النقد والتجريح ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬الشائعات ذات الطابع التشاؤمي تتخذ مسالك تضفي عليها سرعة في السريان تفوق بكثير سرعة‬ ‫سريان الشائعات ذات الطابع التفاؤلي ‪.‬‬ ‫‪ - 8‬تتعرض الشائعات أثناء سريانها للتحريف (التضخم ‪ ،‬اإلضافة ) ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬قد تأخذ الشائعة أشكاالً متعددة كالدعاية والنكت الساخرة ‪.‬‬ ‫الشائعات في القانون القطري ‪:‬‬ ‫يعتبر نشر الشائعات من األمور البسيطة في حياة الفرد والتي يتساهل فيها الكثيرون وال يقدرون‬ ‫العواقب التي تنتج من نشر هذه اإلشاعات بل أن البعض يقوم بنشر أي معلومة تصل له عن طريق الجوال أو‬ ‫الفيسبوك وغيرها دون التأكد من مصدر المعلومة مما يؤثر كثيراً على األمن في المجتمع ‪ ,‬لهذه األسباب قام‬ ‫المشرع القطري في القانون القطري لسنة ‪ 411971‬بوضع نصوص صريحة تدين الشائعات حيث جاء‬ ‫الحديث عن عقوبة اإلشاعة في موضعين‪:‬‬ ‫ مادة (‪ :)20‬كل من أذاع عمدا في زمان الحرب أخبار أو بيانات أو إشاعات كاذبة أو مغرضة أو‬‫عمد إلى دعاية مثيرة وما من شأنه ذلك كله إلحاق الضرر باالستعدادات الحربية للدفاع عن البالد‬ ‫أو بالعمليات الحربية للقوات المسلحة أو إثارة الفزع بين الناس يعاقب بالحبس مدة ال تجاوز سبع‬ ‫سنوات‪.‬‬ ‫ و تنص المادة (‪ )22‬على "أن من أذاع أو نشر أو أعاد أو ردد خبر أو شائعة أو تقرير مع علمه أو‬‫وجود ما يحمله على االعتقاد بعدم صحته قاصدا بذلك أن يسبب خوفا أو ذعرا للجمهور مما قد‬ ‫يدفع أي شخص إلى ارتكاب جريمة ضد الدولة أو الطمأنينة العامة يعاقب بالحبس مدة ال تتجاوز‬ ‫ثال ث سنوات أو بغرامة ال تزيد على ثالثة أالف لاي أو بالعقوبتين معا‪.‬‬

‫‪ 40‬اإلشاعة ‪ :‬المفاهيم و األهداف و اآلثار ‪ ،‬صفحة ‪. 67‬‬ ‫‪ 41‬الدليل في قضايا النشر ‪ 2 ،‬األخبار الكاذبة والشائعات ‪. 2111 ،‬‬

‫‪| P a g e 13‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫كيفية التعامل مع الشائعات ‪:‬‬ ‫هناك بعض النقاط التي يجب اإلشارة لها للتعامل مع الشائعات في المجتمع حيث يجب في المقام‬ ‫األول التأكد من الخبر والتثبت منه قبل تصديقه أو نشره ‪ 42‬عبر الوسائل المتاحة للتأكد من الخبر سواء من‬ ‫‪43‬‬ ‫مصدره الذي أطلقه أو مصدره الذي يعنيه هذا الخبر مع ضرورة التفكير ولو للحظات في محتوى الشائعة‬ ‫حيث أن بعضها غير قابل للتصديق منطقيا ‪ ،‬وايضا ً التفكر في عواقبها وأضرارها على المجتمع‪ 44‬قبل‬ ‫التفكير بنشرها ‪.‬‬ ‫أيضا يجب عدم ترديد الشائعة وكتمانها‪ 45‬حيث أن ذلك من أنجح الوسائل للقضاء عليها ألن الكتمان‬ ‫يميتها ويوقف إنتشارها كما أن السماح بتمريرها ألشخاص آخرين يساهم في تداولها من قبل األفراد في‬ ‫المجتمع وبالتالي سريانها دون توقف فلو أن كل شخص وصلته شائعة وقام بمسحها من جهازه لما استمرت‬ ‫هذه الشائعات باالنتقال من مستخدم إلى آخر ولجنبنا المجتمع الكثير من الشرور ‪ .‬من األمور التي يجب‬ ‫االنتباه لها والحرص عليها عند وصول الشائعة للفرد بأي طريقة أن يكون لديه والء للوطن وشعور‬ ‫بالمسئولية‪ 46‬ومعرفة أن الشائعة تضر بالوطن وبكل من يعيش على أرضه وبالتالي نغرس في المواطنين نبذ‬ ‫الشائعات والقضاء عليها ‪ .‬كما يجب أن نشير إلى أن من أهم ما علمنا عليه اإلسالم هي حسن الظن‪ ، 47‬فلو‬ ‫أحسن الشخص الظن وعلم أن هناك خبايا خلف هذه الشائعات لما إنتشرت الشائعة ‪ ،‬وأخيراً يجب أن يكون‬ ‫هناك قوانين رادعة من الحكومات للتعامل مع مطلقي اإلشاعات وتوضيح هذه القوانين ‪.‬‬ ‫أهمية الحملة في الوقت الحالي ‪:‬‬ ‫تنبع أهمية الحملة من الحرص على المجتمع واإلحساس بالمسئولية تجاهه وضرورة قيامنا كطلبة‬ ‫إعالم بالتطرق لهذا الموضوع وإعطائه اإلهتمام األكبر ألثر هذه الشائعات على المجتمع كما رأيناها في‬ ‫السطور السابقة ‪ ،‬ونظراً لمالحظتنا الكبيرة إلنتشار الشائعة في المجتمع بشكل كبير وخصوصا ً شائعة النمر‬ ‫الهارب وحريق فيالجيو ‪.‬‬ ‫في ظل قوة وسائل اإلعالم في الوقت الحالي وظهور أجهزة الكترونية جديدة وتطور االنترنت‬ ‫وظهور وسائل االتصال االجتماعية فقد أصبح العالم قرية صغيره وأدى ذلك لنشوء بيئة خصبة النتشار‬ ‫اإلشاعات‪ ، 48‬حيث أصبح الجميع يملك هاتف يستقبل رسائل نصية والكثيرين يملكون حسابات في تويتر‬ ‫والفيسبوك وبعض مستخدمي هذه األجهزة من صغار السن الذين ال يقدرون العواقب المترتبة من إطالق‬ ‫الشائعات ونقلها بين مستخدمي التكنولوجيا وبالتالي تنتشر المعلومة بسهولة ‪ ،‬أيضا من خالل مشاهداتنا فإن‬ ‫وسائل اإلعالم في المجتمعات الخليجية والمجتمع القطري على وجه الخصوص أصبحت تلعب دوراً فعاالً‬ ‫في تكوين الرأي العام وتثقيفه وتساهم في بناء مجتمع واعي ‪ ، 49‬لذلك فإن رأينا أن تكون حملتنا توعوية في‬ ‫المجتمع القطري تهدف إلى توعية المواطنين والمقيمين بمخاطر الشائعات وتأثيرها على استقرار وأمن‬ ‫المجتمع باإلضافة إلى نشر الوعي الالزم لدى الجميع للتأكد من صحة األخبار من مصادرها المعتمدة ‪.‬‬ ‫‪42‬‬

‫الشائعات الكاذبة وكيف حاربها االسالم صفحة ‪. 187‬‬

‫‪ 43‬األبعاد النفسية واالجتماعية في ترويج اإلشاعات عبر وسائل اإلعالم وسبل عالجها من منظور إسالمي‪ ،‬الصفحات ‪. 25 – 24 :‬‬ ‫‪ 44‬المصدر السابق ‪ ،‬صفحة ‪. 26‬‬ ‫‪ 45‬المصدر السابق ‪ ،‬صفحة ‪. 27‬‬ ‫‪ 46‬الشائعات الكاذبة وكيف حاربها االسالم الصفحات ‪. .221 ،214‬‬ ‫‪ 47‬المصدر السابق الصفحات ‪. 226 ، 221‬‬ ‫‪ 48‬استخدام التقنيات الحديثة في الشائعات ‪2111‬م صفحة ‪. 49‬‬ ‫‪ 49‬الرأي العام ‪ ,‬ووسائل االعالم مدى التأثير والتأُثر صفحة ‪. 58‬‬

‫‪| P a g e 14‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫البحث األولي‬ ‫يحتوي على ‪:‬‬ ‫أوالً ‪ :‬الدراسات الكيفية ‪:‬‬ ‫‪0‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪0‬‬ ‫‪4‬‬

‫ لقاء مع الدكتور ‪ :‬محمود قلندر ( رئيس قسم اإلعالم بجامعة قطر ) ‪.‬‬‫ لقاء مع الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة (األستاذ المساعد في قسم العلوم النفسية بكلية‬‫التربية بجامعة قطر) ‪.‬‬ ‫ مجموعة التركيز ‪.‬‬‫‪ -‬نتائج الدراسات الكيفية ‪.‬‬

‫ثانيا ً ‪ :‬الدراسات الكمية ‪:‬‬ ‫‪ - 0‬دراسة كمية ( إستبيان ) ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬نتائج الدراسة الكمية ‪.‬‬

‫‪| P a g e 15‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫الدراسات الكيفية‬ ‫تم استضافة شخصيتين في البحث على النحو التالي ‪:‬‬ ‫الشخصية األولى ‪:‬‬ ‫الدكتور ‪ :‬محمود قلندر ( رئيس قسم اإلعالم بجامعة قطر ) ‪.‬‬

‫تعريف بالشخصية ‪:‬‬ ‫الدكتور محمود قلندر رئيس قسم األتصال الجماهيري – جامعة قطر ‪ ,‬وقد تم مقابلته لما لديه من خبرة‬ ‫ألكثر من ‪ 21‬سنه في التدريس في مختلف بلدان العالم وبحكم خبرته في العمل في مجال االتصال‬ ‫والصحافة وذلك لتوضيح دور وسائل األتصال في مواجهة الشائعات ومخاطرها على المجتمعات ‪ ,‬ودور‬ ‫وسائل األعالم في سرعة انتشار الشائعات أو القضاء عليها ‪.‬‬

‫‪| P a g e 16‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫األسئلة التي تم توجيهها للضيف على النحو التالي ‪:‬‬ ‫‪ - 0‬ماهو تعريفكم للشائعة ؟‬ ‫‪ - 2‬ما هي اسباب انتشار الشائعات في المجتمع القطري ؟‬ ‫‪ - 0‬ماهي آثار الشائعات على المجتمع القطري ؟‬ ‫‪ - 4‬كيف ترى تعامل جهات األعالم مع الشائعات ؟‬ ‫‪ - 5‬ما هي الوسيلة اإلعالمية األفضل للتوعية بمخاطر الشائعات ؟‬ ‫‪ - 6‬كيف يمكن لوسائل األعالم التصدي للشائعات ؟‬ ‫‪ - 2‬ما مدى تأثير وسائل اإلعالم الحديثة على الشائعة وسرعة إنتشارها ؟‬ ‫‪ - 2‬كيف يمكن استخدام وسائل اإلعالم في دولة قطر للتصدي للشائعات ؟‬ ‫‪ - 2‬هل ترى أن وسائل اإلعالم في قطر تقوم بدورها الفعال للحد من الشائعات ؟ فسر ذلك ؟‬ ‫‪- 01‬ماهي برأيك الوسيلة اإلعالمية األقدر على دحض الشائعات في المجتمع القطري ؟ لماذا ؟‬ ‫‪- 00‬هل ترى هناك اهتماما ً بوسائل اإلعالم من قبل المجتمع ومتابعته ؟‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 0‬لالطالع على نص المقابلة ‪.‬‬

‫‪| P a g e 17‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الشخصية الثانية ‪:‬‬ ‫الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة‬

‫تعريف بالشخصية ‪:‬‬ ‫الدكتورة بتول محي الدين خليفة‪ ,‬األستاذ المساعد في قسم العلوم النفسية بكلية التربية ‪ -‬جامعة قطر ‪،‬‬ ‫وقد تم مقابلتها لتوضيح العالقة بين اإلشاعة وعلم النفس وكيفية تأثير اإلشاعة على المجتمع واالفراد‬ ‫ودور التنشئة االجتماعية في التوعية باإلضافة إلى محاولة االستفادة من هذا العلم الواسع وتأثيره على‬ ‫الشائعات ‪.‬‬

‫‪| P a g e 18‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫األسئلة التي تم توجيهها للضيف‬ ‫‪ - 0‬ماهو تعريفكم للشائعة ؟‬ ‫‪ - 2‬ما هي اسباب انتشار الشائعات في المجتمع القطري ؟‬ ‫‪ - 0‬ماهو التأثير النفسي للشائعات على الفرد والمجتمع ؟‬ ‫‪ - 4‬هل تعتقدين أن المجتمع القطري مهيأ إلنتشار الشائعات ؟ لماذا ؟‬ ‫‪ - 5‬ماهي آثار الشائعات على المجتمعات عامة وعلى المجتمع القطري خاصة ؟‬ ‫‪ - 6‬ما هو دور التنشئة االجتماعية على الحد من نشر الشائعات ؟‬ ‫‪ - 2‬كيف ترين دور اولياء األمور في المجتمع القطري في عدم ترويج الشائعات ؟‬ ‫‪ - 2‬هل تؤيدين تثقيف الطفل عند انتشار كل شائعة ؟ ام تربيته على نسيانها وعدم ترديدها ؟‬ ‫‪ - 2‬هل تعتقدين ان زيادة األجانب في البالد له دور ايجابي او سلبي في نشر الشائعات ولماذا؟‬ ‫‪ - 01‬ماهو دور المدارس في الحد من الشائعات ؟‬ ‫‪ - 00‬ماهي الوسيلة األفضل للتوعية بمخاطر الشائعات ؟‬ ‫‪ - 02‬كيف يمكن للمجتمع واألفراد التصدي للشائعات ؟‬

‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم (‪ )2‬لالطالع على نص المقابلة ‪.‬‬

‫‪| P a g e 19‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الدراسات الكيفية‬ ‫مجموعة التركيز‬

‫تم لقاء مجموعة التركيز والتي تتكون من ( خمسة من طالب جامعة قطر موضحة بياناتهم على النحو‬ ‫التالي ‪:‬‬ ‫‪-0‬الطالب ‪ /‬محمد الهاشمي – شؤون دولية ( اخر سنة ) ‪.‬‬ ‫‪-2‬الطالب ‪ /‬خالد النعمة – اعالم ( سنة ثالثة ) ‪.‬‬ ‫‪-0‬الطالب ‪ /‬محمد كمال – اعالم ( سنه ثالثة ) ‪.‬‬ ‫‪-4‬الطالب ‪ /‬عبدالعزيز الباهلي – ادارة واقتصاد ( سنة اولى ) ‪.‬‬ ‫‪-5‬الطالب ‪ /‬احمد السيد ( اعالم ) ( سنة ثالثة) ‪.‬‬ ‫وقد تم في اللقاء إستطالع رأي العينة عن موضوع الشائعات في المجتمع القطري من جميع الجوانب‬ ‫(أسباب انتشارها ‪ ،‬دور التربية في نقلها ‪ ،‬آثارها ‪ ،‬تعامل الجهات المختصة مع مطلقيها ‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬

‫‪| P a g e 21‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫األسئلة التي تم توجيهها لمجموعة التركيز‬ ‫‪ - 0‬ماهو تعريفكم للشائعة ؟‬ ‫‪ - 2‬ما هي أسباب انتشار الشائعات في المجتمع القطري ؟‬ ‫‪ - 0‬هل للتربية دور في تفادي نقل الشائعات ؟‬ ‫‪ - 4‬ما هي أكبر وسيلة لرواج الشائعات ؟ ولماذا ؟‬ ‫‪ - 5‬ماهي آثار الشائعات على المجتمع القطري ؟‬ ‫‪ - 6‬كيف ترى تعامل الجهات المختصة مع الشائعات ومطلقيها ؟‬ ‫‪ - 2‬ماهي الوسيلة األفضل للتوعية بمخاطر الشائعات ؟‬ ‫‪ - 2‬كيف يتعامل المواطن او المقيم العادي مع الشائعة ؟‬ ‫‪ - 2‬كيف يمكن التصدي للشائعات ؟‬ ‫‪- 01‬هل تؤيد فرض عقوبات على مطلقي الشائعات ؟‬ ‫‪ - 00‬اين تقع المشكلة األكبر ؟ في كاتب الشائعة او ناشرها أو مصدقها ؟‬ ‫‪ - 02‬ماهو مقياسكم للتفرقة بين الشائعة والخبر الصحيح ؟‬ ‫‪ - 00‬هل توجد هناك اشاعة إيجابية ؟ وكيف تكون ؟‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 0‬لالطالع على نص المقابلة ‪.‬‬

‫‪| P a g e 21‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نتائج الدراسات الكيفية‬ ‫معلومات عامة ‪:‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫ الشائعة ناتج لمعلومات ناقصة ذات أهمية بالنسبة لمجموعة من الناس وبعدها يقوم الجمهور بتداولها‪.‬‬‫ ال يمكن في الشائعة تقليل أهميتها للفرد ولكن يمكن كشف الغموض المحيط بها وهذا سيقلل اهميتها ‪.‬‬‫ كلما كانت الوسيلة اإلعالمية منتشرة كلما كانت أكثر تأثيراً ‪.‬‬‫ معظم اإلشاعات تنتشر عن طريق ( ‪. ) word of mouth‬‬‫‪ -‬الشائعة مثل كرة الثلج تبدأ صغيره وتكبر مع مرور الوقت ‪.‬‬

‫أسباب انتشار الشائعات ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬شعور الفرد بالنقص مما يجعله ينشر اإلشاعة ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬تطور الكنولوجيا ساهم في إنتشار الشائعات وسمح لكل شخص بإختراع شائعة ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬الجمهور غير مثقف اعالميا مثل ‪ :‬ضرورة التأكد من الخبر قبل النشر ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬كثرة تناقل الخبر بين الناس يساهم في اإلضافة على الخبر أو تغييره بالكامل ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬الجهل والمزح من أسباب انتشار اإلشاعات ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬عدم مواكبة الجهات الرسمية للخبر يساهم في تقبله من الناس ونشره مثل تصريح وزارة الداخلية انه‬ ‫ال يوجد ضحايا في فيالجيو والناس يرونهم بالعين حتى كان المؤتمر الصحفي وتوضيح كل شئ ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬تقصير اإلعالم في نشر الحقائق يساهم في نشر الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 8‬تساهل الكثيرون في نشر الخبر وإيعازه الى ( يقولون ‪ ،‬سمعت من الناس ‪ ...‬الخ ) صفة سيئة في‬ ‫المجتمع يجب معالجتها ‪.‬‬ ‫‪ - 9‬سذاجة البعض ومساهمته في نشر الشائعة بدون قصد مثل الرسائل التي تأتي مصحوبا ً بها عبارة‬ ‫(أرسل هذا الكالم ولو لم ترسله ستخسر شخص تحبه ‪ .. ،‬الخ ) ويصدقها البعض ‪.‬‬ ‫‪ - 11‬الجيل الجديد الذي يتعرض للكثير من البرامج التي تحث على النميمة والشائعات والتعدي على‬ ‫المحرمات الدين ية وغيرها فالجيل القادم باعتقاد المتحدث سيكون جيل هش من السهولة اختراقه‬ ‫بالشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 11‬تنوع الثقافات واألديان خاصة تساعد على تكاثر ونمو الشائعات لعدم وجود قيام اجتماعية ترشدها‬ ‫وتدلها ‪.‬‬ ‫‪ - 12‬تطور التكنولوجيا مثل التلفزيون واالنترنت وغيرها مما يجعل من الصعب السيطرة عليها وعلى‬ ‫ما تبثه ‪.‬‬ ‫‪ - 13‬ضعف التغطية اإلعالمية وعدم مواكبتها لألحداث تسبب الغموض وتساعد على انتشار الشائعات‪.‬‬ ‫‪ - 14‬البالكبيري من أكبر وسائل نشر الشائعات ألن الفرد ينشر المعلومات ألصدقائه والمضافين لديه‬ ‫بدون أن يعلم أحد من مصدر اإلشاعة لكن في التطبيقات األخرى مثل تويتر يخاف اإلنسان من نشر‬ ‫الخبر دون التأكد منه ألن الخبر سيحسب عليه وبالتالي لو كان اشاعة فلن يصدقه الناس بعد ذلك‪.‬‬ ‫‪ - 15‬تردد المسئول في التعامل مع الصحافة وإعطاءه المعلومات الالزمة تجعل اإلعالم جزء من‬ ‫الغموض ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 22‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫تأثير الشائعات على المجتمع‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫ هناك تأثيرات نفسية على الفرد منها ‪ :‬بث الذعر والخوف ‪.‬‬‫ تؤثر على النشاط االقتصادي للبلد ‪.‬‬‫ يؤثر على أمن المجتمع مثال ( أحداث البحرين )‪.‬‬‫ قد تسبب التعصب والبلبلة على المستوى االجتماعي لألسر ( شائعات الطالق ‪ ،‬االنفصال ‪ ...‬الخ )‬‫مما يؤدي إلى تفكك األسر ‪.‬‬ ‫ قد يؤدي انتشارها بين الفتيات الى ردة فعل عنيفة من أولياء االمور قد تصل الى قتل الفتاة بسبب نشر‬‫شائعات عنها ‪.‬‬

‫اإلعالم ودوره في التعامل مع الشائعات‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬

‫ وسائل اإلعالم الحديثة هي أفضل مكان لتوضيح المعلومات فيها ألنها األسرع واألكثر انتشارا‬‫"وداوها بالتي كانت هي الداء " ‪.‬‬ ‫ األفضل أن يكون اإلعالم مبادر وليس مالحق‪.‬‬‫ يجب البحث عن الوسيلة المناسبة لكل قطاع ( الشباب ‪ ..‬الخ ) إلستخدامها في التوعية ‪.‬‬‫‪ -‬يجب أن يكون المسئول مدرك ألهمية اإلعالم في تمليك الحقيقة للجمهور ‪.‬‬

‫كيف نتصدى للشائعات‬ ‫‪ - 1‬يجب أن يضع الشخص نفسه في مكان اآلخرين فهل يرضى ان ينشر عنه مثل هذا الخبر ؟ وكيف‬ ‫سيكون وقعه على افراد أسرته لو كان خبراً مشينا ً أو خبر وفاة مثالً ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬يجب أن يكون هناك توعية وتثقيف للطفل في المنزل بحيث نزرع فيه حب السؤال عن أي معلومة‬ ‫تصله وأن ال يساهم بترديدها دون التأكد من صحتها ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬الرجوع لتعالم الدين اإلسالمي كما جاء بقوله تعالى ( إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا ) حيث يجب التأكد‬ ‫من أي خبر قبل نشره ومراعاة األمانة في ذلك ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬يجب أن يكون هناك عالقة تكاملية بين اإلعالم والمصادر المسئولة في توضيح الحقائق ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬يجب إستغالل التطور التكنولوجي في األمور اإليجابية مثل توضيح الحقائق للناس ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬ضرورة وجود رادع نفسي ورقابة ذاتية ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬ضرورة وجود تفاعل قوي من الجهات المسئولة وتوضيح الحقيقة بسرعة ‪.‬‬ ‫‪ - 8‬تطوير قسم اإلعالم ليصبح كلية تدرس فيه مقررات لكيفية التصدي والتعامل مع الشائعات تخرج‬ ‫خبراء في مجال التصدي للشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 9‬ض رورة وجود هيكل مؤسسي من أبناء البالد يساهم في إدارة وتوجيه باقي المؤسسات واإلدارات من‬ ‫شأنه أيضا ان يقلل من نمو الشائعات‪.‬‬ ‫‪ - 11‬توريث القيم الدينية لألجيال القادمة وغرس ملكة التفكير الناقد فيهم ليستطيعوا التفريق بين‬ ‫الصواب والخطأ ‪.‬‬ ‫‪ - 11‬يفترض أن يكون هناك عقاب لمصدر الشائعة ومن ساهم في نقلها والعقاب لمن ساهم في النشر‬ ‫أكبر ألن خطره أكبر على الناس ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 23‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ - 12‬دور المربين في المدارس مهم مع ضرورة أن تكون المناهج حديثة وتواكب التطور والعالم الذي‬ ‫يعيش فيه الطالب ‪.‬‬ ‫‪ - 13‬نشر الوعي في المجتمع لكيفية التصدي للشائعات وتطوير التفكير النقدي وتثقيف األفراد ‪.‬‬ ‫‪ - 14‬كلما زاد المستوى اإلجتماعي ( التعليم ) كلما كان هناك إمكانية لتعرض الشخص لوسائل إعالم‬ ‫أخرى مما يجعله يجد مصادر أخرى ويساهم في تقليل الشائعة ‪.‬‬ ‫‪ - 15‬يجب قبل نشر الشائعة أن تتأكد من الخبر وتسأل آخر شخص وصلك الخبر منه عن المصدر وإن‬ ‫لم يوجد أو ال يعرف فيجب عليك فوراً عدم نشر الموضوع ‪.‬‬

‫‪| P a g e 24‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الدراسات الكمية‬ ‫( اإلستبيان )‬

‫الجمهور المستهدف ‪:‬‬ ‫‪ - 0‬طالب وطالبات جامعة قطر‬ ‫وقع اإلختيار على طالب وطالبات الجامعة ألنهم يمثلون عينة من فئة الشباب المهتمة بالتعامل مع‬ ‫جميع األجهزة والتقنيات الجديدة الخاصة بالتواصل ( هاتف ‪ ،‬فيسبوك ‪ ،‬بالكبيري ‪ ،‬تويتر ‪ ..‬الخ )‬ ‫وهي من الوسائل الحديثة المساهمة في انتشار الشائعات وتناقلها بين مستخدمي هذه األجهزة ‪،‬‬ ‫وعليه فقد تم توزيع ‪ 201‬استبيان على العينة المستهدفة ‪.‬‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 4‬لالطالع على نموذج اإلستبيان ‪ ،‬باإلضافة الى الملحق رقم ( ‪) 5‬‬ ‫تحليل الدراسة الكمية ( اإلستبيان ) ‪.‬‬

‫‪| P a g e 25‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نتائج الدراسات الكمية‬ ‫ وسائل تلقي األخبار ‪:‬‬‫‪ - 1‬أكبر وسيلة يتلقى المستطلعة آرائهم األخبار عن طريقها هم األصدقاء بـ ‪ 127‬صوت وبنسبة ‪%19‬‬ ‫ثم البالكبيري بـ ‪ 11‬صوت بنسبة ‪ %17‬صوت ثم التلفزيون بـ ‪ 111‬صوت ونسبة ‪ %15‬من‬ ‫اجمالي ‪ 231‬صوت ‪.‬‬ ‫ طرق وكيفية التأكد من مصادر االخبار ‪:‬‬‫‪ - 2‬في طرق التأكد من مصادر األخبار وجدنا أن نسبة كبيرة من المستطلعة آرائهم يقومون بالتأكد من‬ ‫األخبار عند تلقيها من المصادر الموثوقة بنسبة ‪ %54‬وكانت نسبة ‪ %31‬من المستطلعة آرائهم‬ ‫يقومون بتجاهل األخبار التي يتلقونها ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬وعن كيفية التأكد من صحة األخبار وجدنا نسبة كبيرة من المستطلعة آرائهم يتأكدون من صحة‬ ‫المعلومات عن طريق البحث في شبكة اإلنترنت وكان عددهم ‪ 131‬صوت بنسبة ‪ %42‬والنسبة‬ ‫التالية تتأكد من صحة المعلومات عن طريق جهة مختصة بعدد ‪ 93‬صوت وبنسبة ‪ %29‬وثم وجدنا‬ ‫نسبة من المستطلعة آرائهم يتأكدون من صحة المعلومات عن طريق صديق بعدد ‪ 75‬بنسبة ‪%24‬‬ ‫وهي قريبة من نسبة الذين يتأكدون من جهة مختصة ‪ ,‬من اجمالي ‪. 231‬‬ ‫ أهداف نشر الشائعات ‪:‬‬‫‪ - 4‬عدد ‪ 184‬من المستطلعة آرائهم يرون أن الهدف من نشر الشائعات هو لفت النظر وجذب اإلهتمام‬ ‫فيما كانت نسبة من يعتقد انها تهدف للتسلية وتحقيق مصالح شخصية متقاربة نسبيا ً فكانت ‪114‬‬ ‫صــوت لألولــى وبعـــدد ‪ 115‬صوت للثانية كما أتى اإلفساد وزعزعة األمن في آخر القائمة بعدد‬ ‫ال بأس به وال يمكن اغفاله وهو ‪ 99‬صوت ‪.‬‬ ‫ كيفية التعامل مع الشائعات ‪:‬‬‫‪ %77 - 5‬من المستطلعة آرائهم يقومون بنشر الخبر الصحيح عندما يعلمون أن الخبر الذي قاموا بنشره‬ ‫إشاعة ( ‪ 167‬صوت ) ‪.‬‬ ‫ طريقة التعامل مع الشائعات في حالة التعرض لها ‪:‬‬‫‪ - 6‬عدد ‪ 111‬بنسبة ‪ %44‬من المستطلعة آرائهم قد تعرضوا لموقف تم تداول معلومات غير صحيحة‬ ‫عنهم فيه ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬عدد كبير من المستطلعة آرائهم يحاولون تصحيح نظرة الناس لهم عندما يتم إذاعة خبر غير صحيح‬ ‫عنهم (بنسبة ‪ )%42‬وجاء عدم اإللتفات لإلشاعة بنسبة ‪ , %29‬ونسبة ‪ %24‬من المستطلعه ارائهم‬ ‫يقومون بالتقدم بشكوى لدى جهات اإلختصاص ‪.‬‬

‫‪| P a g e 26‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫ أسباب انتشار الشائعات ‪:‬‬‫‪ 192 - 8‬صوت من المستطلعة آرائهم يرون أن السبب الرئيسي الذي يساعد على إنتشار الشائعة هو قلة‬ ‫الوعي في المجتمع فيما يرى ‪ 152‬صوت أن تأخير التوضيح من الجهات المسئولة من أكبر األسباب‬ ‫إلنتشار الشائعة وكانت تطور وسائل اإلتصال وتوفرها قريبة من السبب الثاني ب ‪ 151‬صوت ‪.‬‬ ‫ طرق القضاء على الشائعات ‪:‬‬‫‪ - 9‬ذكر ‪ 138‬صوت من المستطلعة آرائهم أن نشر الوعي الالزم من طرق القضاء على اِإلشاعة فيما‬ ‫أتت اإلحساس بالمسئولية والرقابة الذاتية ب ‪ 113‬أصوات وكانت العقوبات الرادعة في آخر القائمة‬ ‫بـ ‪ 65‬صوت ‪.‬‬ ‫ أنواع الشائعات المنتشرة في المجتمع القطري ‪:‬‬‫ً‬ ‫‪ - 11‬نسبة كبيرة من المستطلعة آرائهم تعتقد أن أكثر الشائعات المنتشرة حاليا في المجتمع القطري هي‬ ‫االجتماعية بعدد ‪ 136‬صوت ثم تأتي بعدها األمنية بنسبة ‪ 133‬صوت وأتت الدينية والسياسية في‬ ‫آخر القائمة ‪.‬‬ ‫ بيانات المستطلعه ارائهم ‪:‬‬‫‪ - 11‬كان عدد الذكور المستطلعة آرائهم ‪118‬بـ ‪ %47‬صوت فيما كان عدد اإلناث األعلى بـ ‪. %53‬‬ ‫‪ - 12‬كانت النسبة الكبيرة من اعمار المستطلعة آرائهم الفترة العمرية من (‪ )27 – 18‬بنسبة ‪%97‬‬ ‫وكانت أقلها الفترة العمرية ( ‪. ) 31 – 28‬‬ ‫‪ - 13‬كانت نسبة القطريين المستطلعة أرائهم ‪ %37‬فيما كانت نسبة الغير قطريين ‪. %63‬‬

‫‪| P a g e 27‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫تحليل الوضع‬ ‫وهنا سوف نتطرق ألهم النقاط التي قد تُأثر سلبا ً أو إيجابا ً في هذه الحملة وهي كاآلتي‪:‬‬ ‫اوالً ‪ :‬نقاط القوة ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬القيم اإلسالمية في المجتمع تحث على التحقق من األخبار ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬وجود قانون للشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬حرية الدخول لإلنترنت والبحث عن المعلومات ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬السلوك اإليجابي موجود لدى أفراد المجتمع لنشر الخبر الصحيح حال معرفته ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬تجربة المجتمع السابقة في حريق فيالجو وغيرها أكسبته مناعة ضد تناقل اإلشاعات ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬اول حملة في المجتمع القطري في هذا الموضوع ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬نقاط الضعف ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬ال يمكن السيطرة على مصدر الشائعة ألنه مجهول ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬ال يوجد منهج دراسي مختص بتدريس كيفية التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬أفراد المجتمع غير مثقفين إعالميا ً ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬عدم مباالة اإلفراد بقانون الشائعات إلعتقادهم بعدم تفعيله ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬عدم تبني اإلعالم لحمالت التوعية ومساهمته في نشرها ‪.‬‬ ‫ثالثا ً ‪ :‬الفرص ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬توفر الوسائل اإلعالمية يساهم في نجاح الحملة وإنتشارها ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬سهولة الحصول على جهات داعمة للحملة ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬حجم المجتمع صغير نسبيا ً مما يسهل الوصول الى غالبية أفرادة ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬غالبية أفراد المجتمع متعلمين مما يساهم في نجاح الحملة ‪.‬‬ ‫رابعا ً ‪ :‬التهديدات ‪:‬‬ ‫صعوبة السيطرة على األخبار التي تنتقل بواسطة التناقل الشفهي (‪. )word of mouth‬‬ ‫‪ - 1‬كثرة األجانب في الدولة وبالتالي اختالف القيم ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬عدم الشعور بالمسئولية والالمباالة تجاه نشر األخبار ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬تأثير الحمالت التوعوية ال يدوم طويالً ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬انتشار خدمة البالكبيري في أيدي صغار السن دون رقيب ‪.‬‬ ‫ومن هنا يتضح أهمية طرح خطة لحملة استراتيجية متكاملة لتوعية المجتمع القطري بأهمية التأكد‬ ‫من مصادر األخبار للحد من إنتشار الشائعات ‪.‬‬

‫‪| P a g e 28‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫أهداف الحملة اإلستراتيجية ‪:‬‬ ‫أهداف معرفية ‪:‬‬‫‪ - 1‬التوعية بمخاطر الشائعات وتأثيرها على استقرار وأمن المجتمع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬نشر الوعي الالزم للتأكد من صحة األخبار من مصادرها المعتمدة ‪.‬‬ ‫أهداف تأثيرية ‪:‬‬‫‪ - 1‬خلق اتجاه إيجابي نحو التأكد من مصادر األخبار ‪.‬‬ ‫أهداف سلوكية ‪:‬‬‫‪ -1‬التوقف عن تناقل األخبار دون التأكد من مصادرها ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬تربية األبناء على التفكير الناقد وعدم أخذ أي معلومة دون استيضاحها ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬خلق سلوك ايجابي نحو الرد على ناقل الشائعة ‪.‬‬ ‫الجمهور المستهدف ‪:‬‬ ‫الجمهور المستهدف األولي ‪:‬‬ ‫فئة الشباب ‪.‬‬ ‫الفئة العمرية ( ‪ ( : ) 27 – 18‬قطريين ‪ ،‬غير قطريين ) ( ذكور ‪ ،‬إناث ) النسبة األكبر التي شاركت في‬ ‫اإلستبيان وكذلك في مجموعة التركيز ‪.‬‬ ‫المستوى التعليمي ‪ ( :‬الحاصلين على نسبة مقبولة من التعليم ) ‪.‬‬ ‫أسلوب الحياة ‪ :‬القادرين على استعمال وسائل االتصال الحديثة ‪.‬‬ ‫رجال اإلعالم ‪ :‬الصحفيين والمذيعين األكثر شهرة واألكثر تأثيراً في المجتمع ‪.‬‬ ‫الجمهور المستهدف الثانوي ‪:‬‬ ‫أولياء األمور ‪ :‬من لديهم أبناء في المرحلة االبتدائية ‪ ،‬اإلعدادية ‪ ،‬الثانوية ‪.‬‬

‫‪| P a g e 29‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الرسائل الرئيسية ‪:‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫ أحذر نشر الشائعات لخطرها الجسيم في المجتمع ‪.‬‬‫ ازرع في أبناءك حب التفكير الناقد ‪.‬‬‫ كن مسئوالً ‪.‬‬‫ أن تكون األخير في نقل الخبر الصحيح أفضل من أن تكون األول في نقل الخبر الخاطئ ‪.‬‬‫ لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال من الشائعات ‪.‬‬‫ نشرك للشائعة قد يكون سببا ً في إلحاق الضرر بالمجتمع ‪.‬‬‫‪ -‬كن مبادراً بنشر الحقائق للجمهور أكثر من الحرص على أن تكون مالحقا ً بعد إنتشار الشائعة ‪.‬‬

‫أدوات اإلتصال المستخدمة ‪:‬‬ ‫أدوات اتصال مباشرة ‪:‬‬ ‫‪-1‬مقرر يدرس عن الشائعات وكيفية التصدي لها لطلبة ( المدارس ‪ ،‬الجامعة ) ‪.‬‬ ‫‪-2‬ورش عمل للشباب عن كيفية التأكد من األخبار ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية زرع حب التفكير الناقد لدى أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين لكيفية نقل األخبار والتأكد منها ‪.‬‬ ‫‪-5‬فعالية للتعريف بالحملة وأهدافها ‪.‬‬ ‫‪-6‬المساجد ‪.‬‬ ‫‪-7‬المالعب ‪.‬‬ ‫أدوات اتصال غير مباشرة ‪:‬‬ ‫‪-1‬موقع على اإلنترنت يهدف الى توضيح الحقائق عن األحداث الجارية (الشائعات المتداولة) ‪.‬‬ ‫‪-2‬استخدام وسائل اإلعالم الحديث في التوعية ( التويتر ‪ ،‬الفيسبوك ‪ ،‬يوتيوب ‪ ،‬انستغرام ) ‪.‬‬ ‫‪-3‬استخدام الرسائل النصية ‪.‬‬ ‫‪-4‬توزيع هدايا الحافظة الصحفية عن الحملة في أماكن الفعاليات واألماكن العامة ‪.‬‬ ‫‪-5‬اإلعالنات ( اعالن تلفزيوني ‪ ،‬اعالن إذاعي ‪ ،‬اعالنات منوعة " صحافة ‪ ،‬مجالت ‪ ،‬شوارع رئيسية ‪،‬‬ ‫إعالنات مجسمة ‪ ،‬داخل المجمعات ‪ ،‬على المباني ‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 6‬لالطالع على مصفوفة إستراتيجية اإلتصال ‪.‬‬

‫‪| P a g e 31‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫األدوات المستخدمة في الحملة بالتفصيل ‪:‬‬ ‫أدوات إتصال مباشرة ‪:‬‬ ‫‪-0‬مقرر يدرس عن الشائعات وكيفية التصدي لها ‪:‬‬ ‫أوالً ‪ :‬طلبة المدارس ‪:‬‬ ‫نقترح أن يكون هناك فصل كامل يتحدث عن التعامل مع األخبار من ضمن كتاب ‪ :‬علم االجتماع يكون بهدف‬ ‫توعية الطلبة بكيفية التعامل مع األخبار وخطورة نقل األخبار المغلوطة والغير صحيحة في المجتمع وآثارها‬ ‫السلبية وكيفية التصدي لها ويراعى أن يكون هناك نفس الفصل في المدارس الخاصة واألجنبية وممكن أن‬ ‫تكون هناك قصة لألطفال مثالً ‪.‬‬ ‫الفئة المستهدفة ‪:‬‬ ‫الطالب والطالبات من الصف أول ابتدائي إلى الثانوية ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬طلبة الجامعات ‪:‬‬ ‫إضافة فصل كامل يتحدث عن التعامل مع األخبار من ضمن مقرر ( اإلعالم والمجتمع ) الذي يطرحه قسم‬ ‫اإلعالم بهدف توعية الطلبة بكيفية التعامل مع األخبار وخطورة نقل األخبار المغلوطة والغير صحيحة في‬ ‫المجتمع وآثارها السلبية وكيفية التصدي لها وتم إختيار هذا المقرر حيث أنه مطلوب على جميع طلبة كلية‬ ‫اآلداب والعلوم ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪-2‬ورش عمل للشباب عن كيفية التأكد من األخبار ‪:‬‬ ‫احضار اختصاصيين في مجال اإلعالم لتوعية الطالب بكيفية التعامل مع األخبار التي ترد اليهم من وسائل‬‫اإلعالم المحتلفة ‪.‬‬ ‫احضار اختصاصيين في مجال علم المجتمع لتوعية الطالب باألثر السئ لنقل األخبار المغلوطة وغير‬‫الصحيحة وتأثيرها البالغ على األفراد والمجتمع ‪.‬‬ ‫الفئة المستهدفة ‪:‬‬ ‫طلبة المدارس ( من األول اعدادي الى الثانوية ) ‪.‬‬‫طلبة الجامعات ‪.‬‬‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪-0‬ورش عمل لآلباء عن كيفية زرع حب التفكير الناقد لدى أبنائهم ‪:‬‬ ‫التنسيق بين إدارات المدارس (الحكومية ‪ ،‬الخاصة ‪ ،‬األجنبية) مع المراكز التعليمية في الدولة المهتمة‬ ‫بالتنمية الشخصية ومهارات التفكير الناقد مثل ( مركز إعداد القادة ‪ ،‬مركز شباب الدوحة ‪ .. ،‬الخ ) لطرح‬ ‫ورش عمل لتوعية أولياء األمور بكيفية التعامل مع أبنائهم في المنزل وتوضيح اآلثار السيئة لنقل األخبار‬ ‫المغلوطة والغير صحيحة داخل المجتمع دون التأكد من صحتها بحيث يقوم اآلباء باالنتباه لهذا الموضوع‬ ‫ومتابعة أبنائهم عند نقلهم أل ي خبر ويقوم اآلباء بدورهم بزراعة حب التفكير الناقد ألبنائهم بحيث يفتح لهم‬ ‫ذلك باب التساؤل عند سماع أي خبر ويكون األهم هو التأكد من صحته أكثر من نشره ويتم دعوة أولياء‬ ‫األمور لحضور هذه الورش والتي تعقد في المدارس بمعدل ورشة كل شهر طوال مدة الحملة ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 31‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين ‪:‬‬ ‫التعاون مع مركز الجزيرة للتدريب لطرح دورات متخصصة موجهة لإلعالميين لدفعهم لنقل األخبار التي‬ ‫لها أهمية في المجتمع وتناولها بالتحليل وتوضيح الحقائق كاملة للجمهور وحثهم على أن يكون اإلعالم‬ ‫كصمام أمان للمجتمع وال يساهم في ترويج األخبار المغلوطة باإلضافة الى كون اإلعالم أداة فعالة لكشف أي‬ ‫غموض يحيط بأي موضوع او خبر يتم تداوله في المجتمع مع مراعاة أن يكون اإلعالم مبادراً وليس مالحقا ً‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪-5‬المساجد ‪:‬‬ ‫التنسيق مع وزارة األوقاف لحث رجال الدين على تناول موضوع األخبار وتداولها دون التأكد من صحتها‬‫حتى تتحول الى شائعات تهدد التماسك اإلجتماعي وتؤثر على أمن البلد وتثير الفزع في قلوب الناس وذلك في‬ ‫خطب الجمعة لكي نضمن تواجد أكبر عدد من الناس ووصول الحملة لهم ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ) ‪.‬‬‫‪-6‬المالعب ‪:‬‬ ‫دائما ً يكون هناك إعالنات توعوية ودعائية بين الشوطين لمدة ربع ساعة ولذلك سيتم االتفاق مع اإلتحاد‬‫القطري لكرة القدم على تخصيص وقت االستراحة بين الشوطين في المباريات لعرض فيديو توعوي أو‬ ‫إعالني عن حملة محاربة الشائعات بهدف الوصول إلى جمهور الشباب الذي سيحضر للمباريات ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪-2‬فعالية للتعريف بالحملة وأهدافها ‪:‬‬ ‫سيكون من أولى اهتماماتنا أن تبدأ حملتنا التوعوية في المجتمع بفعالية كبيرة تصل لشرائح المجتمع المختلفة‬ ‫بهدف تعريف الجمهور المستهدف بحملتنا وأهميتها وأهدافها ودعوتهم للمشاركة في الورش التي ستقام خالل‬ ‫فترة الحملة إلنجاح الحملة والمساهمة في بناء مجتمع آمن وستكون الفعالية في فندق الشيراتون ‪.‬‬

‫‪| P a g e 32‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نموذج تنظيم فعالية‬ ‫اسم الفعالية ‪ :‬التعريف بحملة تأكد التوعوية في المجتمع‬ ‫الجهة المنظمة ‪ :‬شركة الرؤية لإلعالم‬ ‫مكان الفعالية ‪ :‬فندق الشيراتون‬ ‫تاريخ الفعالية ‪ 13 :‬يناير ‪2113‬م‬ ‫األوقات ‪ :‬من الثامنة صباحا ً حتى الواحدة ظهرا ‪ً.‬‬ ‫وصف الفعالية ‪ :‬فعالية كبيرة تهدف لتعريف الجمهور المستهدف بحملتنا وأهميتها وأهدافها ودعوتهم‬ ‫للمشاركة في الورش التي ستقام خالل فترة الحملة إلنجاح الحملة والمساهمة في بناء مجتمع آمن ‪.‬‬ ‫لغة الفعالية ‪ :‬العربية مع امكانية الترجمة لإلنجليزية ‪.‬‬ ‫عدد الحضور المتوقع ‪ 511 :‬شخص ‪.‬‬ ‫منسق الفعالية ‪ :‬شركة الرؤية لإلعالم ( السيد ‪ /‬جابر المري ‪ ،‬السيد ‪ /‬عبدالرحمن العبيدلي ) ‪.‬‬ ‫البريد اإللكتروني ‪. [email protected] :‬‬ ‫هدف الفعالية ‪:‬‬ ‫‪-1‬التعريف بالحملة ‪.‬‬ ‫‪-2‬أهمية الحملة في الوقت الحالي ‪.‬‬ ‫‪-3‬أهداف الحملة ‪.‬‬ ‫‪-4‬الدعوة للمشاركة في الورش التي ستقام خالل فترة الحملة ‪.‬‬ ‫الرسالة األساسية التي نريد توصيلها ‪:‬‬ ‫‪-1‬التوعية بمخاطر الشائعات وتأثيرها على استقرار وأمن المجتمع ‪.‬‬ ‫‪-2‬نشر الوعي الالزم للتأكد من صحة األخبار من مصادرها المعتمدة ‪.‬‬ ‫‪-3‬خلق اتجاه إيجابي نحو التأكد من مصادر األخبار ‪.‬‬ ‫الرسائل األخرى المراد توصيلها ‪:‬‬ ‫‪-1‬التوقف عن تناقل األخبار دون التأكد من مصادرها ‪.‬‬ ‫‪-2‬خلق سلوك ايجابي نحو الرد على ناقل الشائعة ‪.‬‬ ‫الجمهور المستهدف ‪ :‬فئة الشباب ‪ ،‬رجال اإلعالم ‪ ،‬أولياء األمور ‪.‬‬ ‫المبررات والدوافع التي قد تشجع الجمهور المستهدف لحضور الفعالية ‪:‬‬ ‫أسباب منطقية‪:‬‬ ‫‪-1‬كثرة الشائعات في البالد في الوقت الحالي ‪.‬‬ ‫‪-2‬الحملة هي األولى من نوعها في البالد ‪.‬‬ ‫‪-3‬تعطش الناس للتعرف على كيفية مواجهة الشائعات والتصدي لها ‪.‬‬ ‫الدوافع والمبررات‪:‬‬ ‫‪-1‬تجارب المجتمع السابقة نتيجة حريق فيالجيو ‪ ،‬النمر الهارب ‪ ..‬الخ ‪.‬‬ ‫‪-2‬استياء المجتمع من كثرة انتشار األخبار دون وجود مصدر رئيسي للتأكد منها ‪.‬‬ ‫أسلوب مخاطبة الجمهور المستهدف ‪ :‬رسمي ‪ ،‬شبابي ‪ ،‬حواري ( على حسب طريقة المتحدث ) ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 33‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫قائمة بالجهات اإلعالمية التي نود حضورها للفعالية ‪:‬‬ ‫القنوات التلفزيونية ‪ :‬قناة قطر ‪ ،‬الجزيرة مباشر ‪ ،‬قطر اإلنجليزية ‪.‬‬ ‫القنوات اإلذاعية ‪ :‬اذاعة قطر ‪ ،‬القناة اإلنجليزية المحلية ‪.‬‬ ‫الصحف ‪ :‬الشرق ‪ ،‬الراية ‪ ،‬العرب ‪ ،‬الوطن ‪.‬‬ ‫المجالت ‪ :‬المجالت المحلية ( افق ‪ ،‬الريان ‪ ،‬هو وهي ‪ ...‬الخ ) ‪.‬‬ ‫جدول الفعالية ‪:‬‬ ‫‪00-10-2100‬‬ ‫االفتتاحية‬ ‫‪1‬‬ ‫الرئيس‬ ‫‪2‬‬ ‫ضيف الشرف‬ ‫‪3‬‬ ‫اخصائي علم اإلجتماع‬ ‫‪4‬‬ ‫عرض فيديو توعوي‬ ‫‪5‬‬ ‫استراحة شاي‬ ‫إعالمي مشهور‬ ‫‪6‬‬ ‫أشخاص تعرضوا‬ ‫‪7‬‬ ‫لإلشاعة‬ ‫ختام الفعالية‬ ‫تكريم المشاركين في‬ ‫‪8‬‬ ‫الحملة‬ ‫وجبة غداء‬ ‫‪9‬‬

‫عرض فيديوا عن الحملة‬ ‫كلمة لرئيس الحملة عن الحمله واهدافها ووسائلها‬ ‫كلمة لضيف الشرف عن الموضوع‬ ‫اآلثار النفسية عن اإلشاعات‬ ‫فيلم قصير يوضح مدى خطورة الشائعات واثارها‬ ‫وكيفية التصدي لها‬

‫‪18:21-8:11‬‬ ‫‪18:51-8:21‬‬ ‫‪19:21-8:51‬‬ ‫‪19:51-9:21‬‬ ‫‪11:31-9:51‬‬

‫يتحدث عن خبرته وكيف يجب على االعالمي ان ينقل ‪11:25-11:11‬‬ ‫الخبر وضرورة التمتع بمهنية عالية ‪.‬‬ ‫‪12:11-11:25‬‬ ‫تجارب شخصية ‪ .‬كيف كانت ردة الفعل وكيف‬ ‫واجهوها (الالعب ‪ :‬نواف التمياط) ‪.‬‬ ‫توزيع شهادات أو هدايا فيها شعار الحملة‬

‫‪12:31-12:11‬‬ ‫‪11:11-12:31‬‬

‫‪| P a g e 34‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫أدوات اإلتصال الغير مباشرة بإستخدام وسائل اإلعالم ‪:‬‬ ‫‪-0‬استخدام وسائل اإلعالم الحديث في التوعية ‪:‬‬ ‫انشاء حسابات خاصة بالحملة تهدف للتوعية بالحملة والوصول ألكبر عدد من الجمهور على ( تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬يوتيوب ‪ ،‬انستغرام ) ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ) ‪.‬‬ ‫تم إنشاء الحسابات التالية للحملة ‪:‬‬ ‫م‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪-5‬‬

‫الحساب‬ ‫البريد اإللكتروني‬ ‫تويتر‬ ‫يوتيوب‬ ‫فيسبوك‬ ‫انستقرام‬

‫العنوان‬ ‫‪[email protected]‬‬ ‫‪taakkadqtr‬‬ ‫‪http://www.youtube.com/user/taakkadqtr‬‬ ‫‪taakkadqtr‬‬ ‫‪taakkadqtr‬‬ ‫صور للحسابات‬ ‫حساب تويتر‬

‫‪| P a g e 35‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫حساب الفيسبوك‬

‫حساب اليوتيوب‬

‫حساب اإلنستقرام‬

‫‪| P a g e 36‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪-2‬استخدام الرسائل النصية ‪:‬‬ ‫التعاون مع شركة كيوتل وفودافون إلرسال رسائل نصية عن التوعية بالحملة وكذلك عن الفعاليات التي‬ ‫ستقيمها الحملة باإلضافة الى التوعية بأضرار نقل األخبار دون التأكد من صحتها وذلك خالل فترة الحملة ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ‪ ،‬انجليزي ) ‪.‬‬ ‫‪-0‬الحافظة الصحفية ‪:‬‬ ‫توزيع هدايا الحافظة الصحفية عن الحملة في أماكن الفعاليات واألماكن العامة ‪.‬‬ ‫محتويات الحافظة الصحفية‬ ‫سيتم توزيع الحافظة الصحفية على حضور الفعالية خاص بالحملة ويحتوي على ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬بروشور تعريفي عن الحملة ‪ :‬يحتوي معلومات عامة عن الحملة ( شعار الحملة ‪ ،‬نبذه عن‬ ‫الحملة ‪ ،‬الهدف من الحملة ‪ ،‬الرسائل المراد إرسالها ‪ .... ،‬الخ ) وكذلك معلومات عن شركة‬ ‫الرؤية لإلعالم وأسماء وطرق االتصال بالقائمين على الحملة ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬جدول الفعالية ‪ :‬يكتب فيه جدول الفعالية المقامة وتعريف بالمتحدثين وكذلك جدول بالفعاليات‬ ‫والورش التي تقام في فترة الحملة ‪.‬‬ ‫‪ : CD - 3‬يحتوي على شعارات الحملة وإعالناتها وكذلك معلومات عن شركة الرؤية لإلعالم ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬نشرة صحفية ‪ :‬تحتوي على خبر صحفي عن الحملة جاهز للنشر ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬دفتر صغير وقلم ‪ :‬دفتر صغير وقلم يوضع عليها شعار الحملة ‪.‬‬ ‫‪ - 6‬فالش ميموري ‪ :‬يوضع عليه شعار الحملة ‪.‬‬

‫‪| P a g e 37‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪-4‬اإلعالنات ‪:‬‬ ‫‪-1‬إعالن تلفزيوني ‪:‬‬ ‫التعريف ‪ :‬الدعاية اإلعالمية التي سننشرها لإلعالم كدعاية للحملة ‪.‬‬ ‫الهدف من اإلعالن ‪ :‬توعية الجمهور المستهدف بعدم نقل األخبار دون التأكد من صحتها ‪.‬‬ ‫الجمهور المستهدف ‪ :‬جميع فئات المجتمع القطري ‪.‬‬ ‫الرسائل الرئيسية ‪:‬‬ ‫‪-1‬نشر الوعي الالزم بالتأكد من صحة األخبار ‪.‬‬ ‫‪-2‬التريث في نقل األخبار للغير ‪.‬‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 2‬لالطالع على سيناريو اإلعالن التلفزيوني ‪.‬‬

‫‪| P a g e 38‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪-2‬إعالن إذاعي ‪:‬‬ ‫التعريف ‪ :‬الدعاية اإلعالمية التي سننشرها لإلعالم كدعاية للحملة ‪.‬‬ ‫الهدف من اإلعالن ‪ :‬توعية الجمهور المستهدف بعدم نقل األخبار دون التأكد من صحتها ‪.‬‬ ‫الجمهور المستهدف ‪ :‬جميع فئات المجتمع القطري ‪.‬‬ ‫الرسائل الرئيسية ‪:‬‬ ‫‪-1‬نشر الوعي الالزم بعدم نشر األخبار دون التأكد من صحتها ‪.‬‬ ‫‪-2‬التريث في نقل األخبار للغير ‪.‬‬ ‫‪-3‬زرع حب التفكير النقاد لدى األطفال من خالل دراستهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬التأكيد على البحث عن مصادر األخبار الرئيسية ‪.‬‬ ‫يرجى اإلطالع على الملحق رقم ( ‪ ) 2‬لالطالع على سيناريو اإلعالن اإلذاعي ‪.‬‬

‫‪| P a g e 39‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪-3‬إعالنات منوعة ‪:‬‬ ‫(صحافة ‪ ،‬مجالت ‪ ،‬شوارع رئيسية ‪ ،‬إعالنات مجسمة ‪ ،‬داخل المجمعات ‪ ،‬على المباني) ‪.‬‬ ‫‪-5‬موقع على اإلنترنت يهدف الى توضيح الحقائق عن األحدا ث الجارية (الشائعات المتداولة) ‪:‬‬ ‫موقع متكامل للحملة يحتوي على ‪:‬‬ ‫معلومات عن حملة محاربة الشائعات (دراسات سابقة ‪ ،‬إحصائيات سابقة ‪ ،‬إحصائيات عن الحملة ‪ ..‬الخ)‪.‬‬‫توضيح بعض الحقائق عن األحداث الحالية (الشائعات المتداولة) في الوقت الحالي عن طريق متابعة ما‬‫ينشر رسميا عن الموضوع والتواصل مع جهات االختصاص ‪.‬‬ ‫إمكانية تحميل إعالنات الحملة والشعارات وكل ما يتعلق بها مباشرة من الموقع اإللكتروني ‪.‬‬‫مدونة مخصصة للشائعات المنتشرة حاليا ً تهدف للتواصل بين مستخدمي الموقع واإلدارة عن موضوع‬‫الشائعات وتوضيحها للجمهور وكشف الغموض المحيط بها ‪.‬‬ ‫رابط للتواصل مع اإلدارة عند وجود أي اقتراحات او أي خبر جديد يرغب الزائر بالتأكد من صحته ‪.‬‬‫وسائل التواصل المتاحة ( يوتيوب ‪ ،‬تويتر ‪ ،‬فيسبوك ‪ ،‬ايميل ) ‪.‬‬‫نشرة أخبار ت وعوية شهرية لرجال اإلعالم يتم حثهم فيها على تبني الحملة وتوعية الجمهور بها وتوضيح ما‬‫تم إنجازه في الحملة بهدف كسب تفاعل الجمهور في الحملة وإطالعهم على الفعاليات القادمة عن طريق نشر‬ ‫اإلعالمي لجديد الحملة في الوسيلة اإلعالمية التي يتبع لها ‪.‬‬ ‫اللغة المستخدمة ( عربي ) ‪.‬‬

‫‪| P a g e 41‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫التصاميم‬

‫‪| P a g e 41‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫شعار الحملة الرسمي‬

‫‪| P a g e 42‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 43‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 44‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 45‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 46‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 47‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 48‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 49‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 51‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫تطبيقات للتصاميم‬

‫‪| P a g e 51‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫التطبيقات اإلعالنية‬

‫الطرق الرئيسية ( داخل المدن )‬

‫‪| P a g e 52‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 53‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 54‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 55‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 56‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫أماكن انتظار الحافالت‬

‫‪| P a g e 57‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 58‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 59‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الجسور‬

‫‪| P a g e 61‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اعالنات الطرق الخارجية‬

‫‪| P a g e 61‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 62‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اعلى المباني‬

‫‪| P a g e 63‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اعمدة اإلنارة‬

‫‪| P a g e 64‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 65‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 66‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 67‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫داخل المجمعات التجارية‬

‫‪| P a g e 68‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 69‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اإلعالنات الكبيرة‬

‫‪| P a g e 71‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫‪| P a g e 71‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫قرب اإلشارات ( جديدة )‬

‫‪| P a g e 72‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫األعمدة اإلعالنية‬

‫‪| P a g e 73‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الجدول الزمني للخطة اإلعالمية ( ستة أشهر )‬ ‫قبل انطالق الحملة‬ ‫اكتوبر‬ ‫سبتمبر‬ ‫فعالية للتعريف‬ ‫بالحملة وأهدافها‬

‫‪X X‬‬ ‫‪X X‬‬ ‫‪X X‬‬ ‫‪X X‬‬ ‫‪X X‬‬ ‫‪X X‬‬

‫‪X‬‬

‫‪X‬‬

‫الحملة‬ ‫ديسمبر‬ ‫نوفمبر‬ ‫إعالن تلفزيوني‬ ‫‪X X X X X X X X X‬‬

‫بعد الحملة‬ ‫يناير‬ ‫‪X‬‬

‫فبراير‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫فعالية للتعريف‬ ‫بالحملة وأهدافها‬

‫المساجد‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X‬‬ ‫استخدام وسائل اإلعالم الحديث في التوعية‬ ‫‪X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X‬‬ ‫دورات للصحفيين‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X‬‬ ‫موقع على االنترنت‬ ‫‪X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X X‬‬ ‫ورش عمل لآلباء‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X‬‬ ‫ورش عمل للشباب‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X‬‬ ‫مقرر يدرس عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها‬ ‫‪X X X X X X X X‬‬ ‫الرسائل النصيه‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫اعالن راديو‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X X X X X X X‬‬ ‫اعالنات مطبوعة‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X‬‬ ‫‪X X X X X X X X X‬‬ ‫تعني أسبوع‬

‫‪| P a g e 74‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫المالحق‬ ‫يحتوي على ‪:‬‬ ‫‪0‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪0‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬

‫نص مقابلة الدكتور ‪ :‬محمود قلندر ‪.‬‬‫ نص مقابلة الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة ‪.‬‬‫ نص اللقاء مع مجموعة التركيز ‪.‬‬‫ الدراسة الكمية ( نموذج اإلستبيان ) ‪.‬‬‫ تحليل الدراسة الكمية ( اإلستبيان ) ‪.‬‬‫ مصفوفة إستراتيجية اإلتصال ‪.‬‬‫ سيناريو اإلعالن التلفزيوني ‪.‬‬‫‪ -‬سيناريو اإلعالن اإلذاعي ‪.‬‬

‫خريف ‪2102‬م‬

‫‪| P a g e 75‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 0‬‬ ‫نص مقابلة الدكتور ‪ :‬محمود قلندر‪.‬‬

‫‪| P a g e 76‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نص مقابلة الدكتور ‪ :‬محمود قلندر‬ ‫‪ 20‬أكتوبر ‪2102‬م‬ ‫تعريف الشائعات من منظور إعالمي ‪:‬‬ ‫الشائعة هي ناتج لمعلومات ناقصة ذات أهمية بالنسبة لمجموعة من الناس ولوال األهمية أساسا ً ال يمكن ان‬ ‫تكون هناك شائعة باإلضافة إلى إحتوائها على جزء من الحقيقة ونقص في المعلومات وبالتالي كل هذا يؤدي‬ ‫في النهاية أن المعلومات تصل ناقصة وألن هذه الشائعة مهمة ‪ ،‬فإن الجمهور المتعلق بالشائعة يقوم بتداول‬ ‫الشائعة ‪ ،‬اذاً هناك ثالث عناصر ‪:‬‬ ‫أوالً ‪ :‬أن الموضوع الذي يتناول الشائعة مهم لدى الجماعة أو الجمهور ‪.‬‬ ‫ثانيا ً ‪ :‬المعلومات حول هذا الموضوع ناقصة ‪.‬‬ ‫ثالثا ً ‪ :‬الموضوع ألنه مهم لعدد من الناس يتم التداول بين الناس ‪.‬‬ ‫وعند اكتمال هذه العناصر يكون هناك بيئة خاصة صالحة لتداول الشائعات ‪.‬‬ ‫كيفية التعامل مع الشائعة ‪:‬‬ ‫عادة في االتصال هناك معادلة معروفة فيما يتعلق بالشائعات على النحو التالي ‪:‬‬ ‫األهمية ‪ X‬الغموض = حجم الشائعة‬

‫حجم الشائعة‬ ‫الغموض‬ ‫األهمية‬

‫يعني إذا كانت أهمية الموضوع قيمتها ‪ 11‬من جدول من ‪ 11‬نقاط وكانت نسبة الغموض ‪ 11‬يكون‬ ‫الناتج ‪ ، 111‬الغموض من منطق اإلتصال يعني نقص المعلومات وبالتالي الغموض في االتصال ‪ ،‬على‬ ‫سبيل المثال ‪ ،‬نحن ال نستطيع أن نقلل من أهمية موضوع اإلمتحانات ؟ لكن تستطيع التقليل من الغموض‬ ‫المحيط بها وكلما زادت المعلومات يقل الغموض إلى أن تصل درجة الغموض إلى درجة متدنية وبالتالي يقل‬ ‫حجم الشائعة حتى ينعدم ‪ ،‬بهذه الطريقة نتعامل مع الغموض ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 77‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫دور الوسيلة اإلعالمية ‪:‬‬ ‫الوسيلة اإلعالمية تلعب دور مهم فكلما كانت الوسيلة منتشرة وسط الجمهور كلما كانت أكثر تأثيرا ‪،‬‬ ‫باإلضافة إلى أن يكون الناس معتادين على حصول المعلومات من خالل الوسيلة مثال اإلذاعة أو الصحافة‬ ‫وغيرها ‪ ،‬لكن الناس معتادين على االعتماد على مصدر ( ‪ ) word of mouth‬لذلك معظم الشائعات تنتقل‬ ‫بهذه الطريقة ومن خاللها تنتشر الشائعات ومواجهة هذه الوسيلة يكون بالوسائل المتاحة التي عن طريقها‬ ‫يمكن الوصول للجمهور كلهم ولو استطعت الوصول للجمهور بنفس الوسيلة يكون أفضل ولكن في الغالب‬ ‫يصعب ذلك ‪ ،‬وغالبا يصعب استعمال نفس الوسيلة لذلك نلجأ في النهاية إلى استعمال قادة الرأي وتوجه‬ ‫رسائلك إلى الشخصيات المو جودة في المجتمع التي تستطيع أن تؤثر في الرأي العام وهذا يعتمد على درجة‬ ‫ثقافة المجتمع ودرجة ثقتهم بالقادة ‪.‬‬ ‫أسباب انتشار الشائعات في المجتمع القطري ‪:‬‬ ‫المجتمع القطري حاله كحال المجتمعات األخرى حيث ال تنتشر الشائعة إال في ظل غياب الحقيقة الكاملة‬ ‫حول الموضوع وكل ما زال هذه الغموض كلما زالت هذه الشائعة اعتقد ذلك ‪ ،‬وهناك عامل آخر نضيفه وهو‬ ‫المستوى االجتماعي ( التعليم ) فكلما زاد التعليم كان هناك إمكانية لتعرض الشخص لوسائل إعالم أخرى‬ ‫وكلما قل التعليم كلما قل التعرض لوسائل اإلعالم وكلما استعمل أكثر وسيلة ( ‪ ) word of mouth‬وكلما‬ ‫يتعرض للوسائل المتعددة كلما يتفتح ذهنه وكلما يجد مصادر أخرى ويساهم ذلك في تقليل الشائعة ‪.‬‬ ‫طريقة تعامل جهات اإلعالم مع الشائعات في قطر ‪:‬‬ ‫اعتقد أن أهم جزء هو الشائعة وبدايتها هو وجود أهمية لها وحبذا لو أصبح إعالمنا إعالم مبادر وليس مالحق‬ ‫‪ ،‬المبادر الذي يبدأ في التصدي قبل أن يتحول الموضوع إلى مشكلة لذلك أنت كإعالمي أو صحفي أنت تبحث‬ ‫عن القضايا التي يوجد فيها غموض وتستجليها وبذلك أنت تقلل من احتماالت الشائعة ـ وكثير من حاالت‬ ‫الشائعات في الدوحة كان اإلعالم مالحق أكثر منه مبادر حيث تحصل الشائعة ثم يتواجد اإلعالم لذلك المهم‬ ‫المبادرة والمهم كما يقوله السياسيون ( تمليك الحقيقة للجماهير ) ومعناها أن تبادر من البداية في وضع‬ ‫المعلومات أمام الشخص وإذا كان الموضوع مهم للناس تصبح قللت فرص أن تكون هناك شائعات بمعنى أن‬ ‫اإلعالم بمساهمة الجهات المسئولة يستطيع أن يجعل الشائعة نفسها غير موجودة ‪ ،‬وفي بعض األحيان نجد أن‬ ‫اإلعالم ي ّكون جزء من الغموض والسبب في ذلك أن المسئول في توصيل المعلومة يكون متردد في التعامل‬ ‫مع الصحافة وإعطاء المعلومات لها ‪.‬‬ ‫الوسيلة األفضل للتوعية بمخاطر الشائعات في اإلعالم القطري ‪:‬‬ ‫االفضل التحدث عن القطاعات ‪ ،‬مثالً القطاع الشبابي نتحدث عن الوسائل الحديثة ألنهم يستعملونها فكل‬ ‫المطلوب منك أن تستعمل الوسيلة المناسبة للقطاع ولالخرين تستعمل ما هو متاح كالتلفزيون واإلذاعة وغيره‬ ‫ولكن أهم من كل هذا أن تكون مبادر وليس مالحق وفي تقديري ايضا ً أن يكون لديك عناصر القدرة على‬ ‫المبادرة وأهمها أن صاحب األمر ( المسئول ) يكون مدرك ألهمية اإلعالم في تمليك الحقيقة للجمهور وإذا‬ ‫وجد ذلك تنتفي الشائعة ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 78‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 2‬‬ ‫نص مقابلة الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة ‪.‬‬

‫‪| P a g e 79‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نص مقابلة الدكتورة ‪ :‬بتول خليفة‬ ‫تعريف الشائعات ‪:‬‬ ‫الشائعة هي موضوع يهم حياة الناس ومجتمعهم يتناوله بعض اإلفراد ويؤكدون على صحته ويصرون على‬ ‫أن الموضوع صحيح وينقلونه لمجموعة أخرى على أساس انه من مصدر موثوق ‪ ,‬وتعتبر الشائعة مثل كرة‬ ‫الثلج تبدأ صغيره وتكبر مع مرور الوقت ‪ .‬وقد تسبب الشائعات حالة من الخوف والفزع في أنحاء المجتمع (‬ ‫مثال حرب الخليج ) ‪.‬‬ ‫الشائعة تبدأ كالنقطة صغيرة ولكن ما تلبث ان تصبح كبيرة تنتشر كانتشار النار في الهشيم فالشائعة ليست‬ ‫مجرد شائعة بل هي منظومة متكاملة تترتب عليها العديد من النتائج السلبية ونستطيع تلخيصها عن طريق‬ ‫رسم أسرة‪ ,‬مدرسة‪ ,‬مجتمع‪ ,‬وسلطة ‪ ,‬فالسلطة هي التي تقوم بعمليات المراقبة والتحكم وأي مخالفة سوف‬ ‫تكون هناك عملية محاسبة؛ فالمخطئ يجب ان يحاسب عن طريق السلطة المختصة للحد من انتشار‬ ‫الشائعات‪.‬‬ ‫وسائل التصدي للشائعات لها بوجهة نظر الدكتورة‪:‬‬ ‫‪ |1‬هناك ثالثة أشياء يجب أن تتعاون في التصدي للشائعات وهي ‪:‬‬ ‫أ| القيم الصحيحة ‪ :‬وهي تأتي في موضوع السلوك االجتماعي والتنشئة االجتماعية وتبدأ من األسرة وتنتقل‬ ‫إلى المدرسة والمجتمع فال بد لألسرة أن يكون عندها وعي كامل بالموضوع ألننا ال نستطيع ان نسيطر على‬ ‫أوالدنا في الوقت الحالي مع التطور التكنولوجي فيجب ان ننمي عنده التفكير النقدي ويجب ان نعطي الطفل‬ ‫"مضادات حيوية سلوكيه " حتى يستطيع ان يفرق بين الصواب والخطأ ‪.‬‬ ‫ب| المدرسة ‪ :‬وهي حد ذاتها في برامجها التعليمية في كتب القراءة وغيرها ‪..‬وهنا يبرز دور المربين ويجب‬ ‫أن تكون المناهج التي تدرس فيها مناهج حديثة وتواكب التطور والعالم الذي يعيش فيه الطالب‬ ‫ج| المجتمع ‪ :‬فيجب نشر الوعي لكيفية التصدي للشائعات وتطوير التفكير النقدي لدى أفراد المجتمع وتثقيف‬ ‫األفراد عن طريق والتثقيف يكون عن طريق اإلنترنت ‪.‬‬ ‫‪ |2‬يجب على األعالم أن يكون متطوراً ويواكب األحداث دقيقة بدقيقة حتى ال يعطي مجال النتشار الشائعات‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ |3‬التوضيح والشفافية ضرورية ألنها تزيل كل الشكوك حول المواضيع بكل األحوال ايجابية وسلبيه ‪.‬‬ ‫‪ |4‬يجب أن يتطور قسم ألعالم ليصبح كلية وتدرس فيه مقررات لكيفية التصدي والتعامل مع الشائعات‬ ‫تخرج خبراء في مجال التصدي للشائعات ‪.‬‬ ‫‪ |5‬وجود هيكل مؤسسي متكون من أبناء البالد يساهم في إدارة وتوجيه باقي المؤسسات واإلدارات من شأنه‬ ‫أيضا ان يقلل من نمو الشائعات‪.‬‬ ‫‪| P a g e 81‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ |6‬يجب علينا توريث هذه القيم الدينية إلى الجيل القادم على الرغم من توافر كل العوامل التي ال تساعد على‬ ‫تحقيق هذا الهدف مثل التلفزيون واالنترنت فتصبح عمليات السيطرة صعبة لكن بالتعليم المتواصل والتفكير‬ ‫الناقد يستطيع الجيل الناشئ التفريق بين الصواب والخطأ و التنشئة االجتماعية أيضا تساهم في رسم هيكل‬ ‫أساسي قوي ألجيال المستقبل ‪.‬‬ ‫تأثير الشائعات على المجتمع ‪:‬‬ ‫‪ |1‬هناك تأثيرات نفسية على الفرد منها ‪ :‬تبث الذعر والخوف ومثال ذلك النمر و فيالجيو ‪.‬‬ ‫‪ |2‬قد تؤثر على النشاط االقتصادي للبلد ‪.‬‬ ‫‪ |3‬قد تؤثر على أمن المجتمع وتزعزع األمن فيه مثال ( أحداث البحرين ) ‪.‬‬ ‫‪ |4‬قد تسبب تثير التعصب والبلبلة على المستوى االجتماعي لألسر مثل (شائعات ‪:‬الطالق‪،‬االنفصال وغيره)‬ ‫مما يؤدي إلى تفكك األسر ‪.‬‬ ‫‪ |5‬قد يؤدي انتشار الشائعات بين الفتيات الى ردة فعل عنيفة من أولياء االمور قد تصل الى قتل الفتاة بسبب‬ ‫نشر شائعات عنها ‪.‬‬ ‫ايجابيات تساعد على كبت الشائعات في المجتمع ‪:‬‬ ‫التمسك باألخالق والقيم فعندما يقوم شخص بالحديث عن شخص آخر يتذكر قيمه وأخالقه فهناك الكثير من‬ ‫القصص التي كان من الممكن ان تكون مصدر لإلشاعات لكن األفراد تجاهلوها بعدم الحديث عنها بسبب‬ ‫مراعاة األفراد للقيم الدينية فاألفراد يحثون بعضهم البعض على التأكد من األخبار قبل نشرها وهذا يؤدي الى‬ ‫دحر وكسر اإلشاعة قبل تناقلها ‪.‬‬ ‫سلبيات تساعد على انتشار الشائعات في المجتمع ‪:‬‬ ‫‪ |1‬الجيل الجديد الذي يتعرض للكثير من البرامج التي تحث على النميمة والشائعات والتعدي على المحرمات‬ ‫الدينية وغيرها فالجيل القادم باعتقاد المتحدث سيكون جيل هش من السهولة اختراقه بالشائعات ‪.‬‬ ‫‪ |2‬تنوع الثقافات ووج ود ثقافات تؤمن بالشائعات والنميمة والسحر لعدم وجود قيام اجتماعية ترشدها وتدلها‬ ‫فهذه األمور تعتبر أمور عادية بالنسبة لها فمن دون ارشاد وتوجيه من المؤسسات التعليمية واالجتماعية‬ ‫تصبح هذه األجيال عرضة للتفكك ‪ ،‬فتنوع الثقافات واألديان خاصة تساعد على تكاثر ونمو الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ |3‬تطور التكنولوجيا مثل التلفزيون واالنترنت وغيرها فتصبح عمليات السيطرة صعبة ‪.‬‬ ‫‪ |4‬ركاكة التغطية اإلعالمية الذي تسبب الغموض فتساعد على انتشار الشائعات ‪.‬‬

‫‪| P a g e 81‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 0‬‬ ‫نص اللقاء مع مجموعة التركيز ‪.‬‬

‫‪| P a g e 82‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫نص اللقاء مع مجموعة التركيز‬ ‫تعريف اإلشاعة ‪:‬‬ ‫تأتي كلمة اإلشاعة من أشاعه بما معناه إن الشخص أطلق الشيء ونشره فاإلشاعة ال تعتمد فقط على تلفيق‬ ‫الخبر بل على نشره ‪ ,‬فاإلشاعة تحتوي على ‪ 3‬عناصر هي ‪:‬‬ ‫‪|1‬خبر ‪ |2‬صادر عن جهة غير مسئولة ‪ |3‬منتشر في المجتمع باختالف وسائل انتشاره ‪.‬‬ ‫أسباب انتشاره ‪:‬‬ ‫‪ |1‬يجب أن نعلم من نشر اإلشاعة وسنعلم أسباب انتشارها ‪ ,‬فمثال لو كانت من شخص ربما سيكون نقص فيه‬ ‫وهو يقصد من خلف كالمه شيء يدل على نقص فيه مثل الحقد أو الحسد ‪.‬‬ ‫‪ |2‬تطور التكنولوجيا ساهم بشكل كبير في انتشار الشائعات وأصبح أي شخص يستطيع ان يقوم بإختالق خبر‬ ‫وينشره بسهوله بين الناس ‪.‬‬ ‫‪ |3‬األفراد غير مثقفين إعالميا فال يعلم الناس انه قبل نشر الخبر يجب التأكد منه ‪ ,‬وانه من طبيعة المجتمع "‬ ‫حبه للسبق ‪ ,‬يحب أن يقول خبر ال احد يعرفه " ‪.‬‬ ‫‪ |4‬الخبر حين ينتشر ‪ ,‬ينتشر من شخص إلى شخص آخر مع إضافات وزيادات ال أساس لها ‪ ,‬فإذا قال‬ ‫الشخص (ا) خبر إلى الشخص (ب) خبر صحيح وبعدها ‪ ,‬ال ينقل الشخص (ب) الخبر إلى الشخص األخر‬ ‫باقتباس ولكن سيضيف عليه ربما ال شعوريا ‪ ,‬ومن شخص إلى شخص فيصبح الخبر الذي بدأ صحيح أصبح‬ ‫شائعة ‪.‬‬ ‫‪ |5‬أحيانا الجهل والمزح يكون سبب في انتشار الشائعة ‪.‬‬ ‫‪ |6‬عدم وضوح الجهات المسئولة في توضيح الحقائق " مثال حريق فيالجيو " انه في البداية كان كالم‬ ‫الجهات بعدم وجود ضحايا ولكن كانت هناك أدلة تدل على انه هناك ضحايا فهذا ساعد على انتشار الشائعات‬ ‫بسبب تضارب األقوال مع الصور ‪.‬‬ ‫‪ |7‬التأخير في إصدار البيانات الرسمية حيث ساعد ذلك على توفر بيئة خصبة النتشار الشائعات ‪.‬‬ ‫‪ |8‬تقصير األعالم واإلعالميين في وسائل االتصال الحديثة في تقصي الحقائق ونشر بعض الشائعات فقط‬ ‫في حب السبق لألخبار ‪( ,‬مثال حريق فيالجيو حيث لم يكن هناك أي تغطية مباشرة في وقت الحادثة ) حيث‬ ‫انه من واجب اإلعالمي أن يكون لديه فهم ووعي بالموضوع وبأن ال يكون مصدر للشائعات ‪ ,‬وهذا الشخص‬ ‫‪| P a g e 83‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الذي يعتبر رمز ومصدر موثوق وهو من أصحاب األخبار المقروءة من قبل الكثيرين هو ناشر للشائعات‬ ‫فهذا يفتح لنا أبواب سلبية كثيرة ‪.‬‬ ‫‪ " |9‬األمية اإلعالمية " ألنك تتلقى الكثير من األخبار فلو لم يكن لديك القدرة على التفريق بين الصحيح‬ ‫والخاطئ فهذه مشكلة ‪.‬‬ ‫‪ |11‬في مجتمعنا من طبعنا إننا ال نقول أنني قرأت أو متأكد فقط ما يقال هو " الناس يقولون – سمعت من‬ ‫الناس " ‪.‬‬ ‫‪ |11‬ان هناك بعض األشياء التي تنتشر في وسائل االتصال مثل أرسل هذا الكالم ولو لم ترسله ستخسر‬ ‫شخص تحبه أو شيء ‪ ...‬الخ ‪ ،‬وبعض األشخاص يصدقونه ‪ ,‬فهذا يدل على سذاجة في بعض األشخاص‬ ‫الذين يرسلون ويصدقون مثل هذه الخرافات ‪.‬‬ ‫اكبر مصادر انتشار اإلشاعة ‪:‬‬ ‫من أهم انتشار الوسائل التي ساهمت في انتشار الشائعات هي العالقات البشرية بين الناس وساهم البالكبيري‬ ‫في نشرها ‪ ,‬حتى أكثر من الوسائل األخرى مثل تويتر وغيره ألنه في هذه الوسائل يتردد الشخص قبل نشر‬ ‫الخبر ألنه يحسب باسمه وشخصه ولكن عن طريق البالكبيري يرسل إلى معارفه وأصدقائه ‪ .‬وهذا الشيء قد‬ ‫يؤثر على مصداقية وسائل االتصال في المستقبل ‪.‬‬ ‫اكبر مخاطر الشائعة ‪ :‬هل في كاتبها أو ناشرها أو مصدقها ‪:‬‬ ‫في قضية الخمر في اإلسالم فكل شي محرم فيه ( شاربه ‪ ،‬وحامله ) ‪ ,‬فأنت ستحاسب لو ساهمت في انتشار‬ ‫الشائعة بأي طريقة بشكل مباشر أو غير مباشر ‪ ,‬وانه ناشر الشائعة هو صاحب اللوم األكبر ‪ .‬ألن الكاتب قد‬ ‫يكون واحد ولكن الناشر هو من ساعد في شيوعها ‪.‬‬ ‫وسائل التأكد من األخبار‪:‬‬ ‫يجب عندما تتلقى أي خبر من أي شخص أن تسأله هل لديك مصدر لتتأكد من صحة الخبر ويجب ان يكون‬ ‫هذا من البداية لتوقيف الشائعة ‪ ,‬وأغلب اإلخبار تنتشر بسبب كلمة يقولون وسمعت بدون تأكد ‪ ,‬فالشخص‬ ‫األول يقول سمعت بكذا وكذا ‪ ,‬فيصبح إشاعة ‪( .‬وقال احد االخوان عن حديث حريق اللؤلؤة حيث تلقى رسالة‬ ‫مكتوب فيها شائعة وناشرها كاتب من قلب الحدث وحين سأله أين أنت قال انه في مجمع السيتي سنتر ! ) ‪،‬‬ ‫فنشر الشائعات بهذه الطريقة يؤدي الى مشكلة ضياع المصدر ونشر الكالم بدون تأكد‪.‬‬ ‫كيف نتصدى للشائعات ‪:‬‬ ‫‪ |1‬من األشياء إلي يجب ان نضعها في االعتبار قبل إرسال أي خبر عن أي شخص هو وضع نفسك في‬ ‫مكان اآلخرين خصوصا في رسائل الحوادث وغيرها حيث نضع في االعتبار ان هناك أمهات وأخوات‬ ‫‪| P a g e 84‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫يتلقون هذه الرسائل ‪ ،‬وتم ذكر قصة الالعب السعودي المعروف نواف التمياط حيث انتشرت شائعة بوفاته ‪،‬‬ ‫فكتب الالعب في تويتر " الحمد هلل انأ بخير ‪ ,‬وللذي أرسل الشائعة شكرا ألنك مرضت أمي حيث وصلها‬ ‫خبر وفاتي ولو انه تهمك مسألة وفاتي فأنني سأموت في يوم من األيام " فيجب على األشخاص أن يفكروا في‬ ‫أمهاتهم وأهلهم وأنفسهم قبل إرسال أي شيء ‪.‬‬ ‫‪ |2‬هناك توعية وتثقيف للمجتمع لجميع الفئات العمرية‪ ,‬ويمكن أن تزرعها في الطفل منذ صغره بحيث يتأكد‬ ‫من أي خبر وتسأله ‪ :‬من قاله له ‪ ،‬ومن أين وصلك هذا الكالم ؟ هل شاهدته ام ال ؟ ‪ ,‬وهذه أشياء سهله لو‬ ‫استطعنا زرعها في الطفل ستساعدنا في المستقبل على الحد من الشائعات ‪ .‬ويجب على التثقيف أن يكون‬ ‫مبني على األشياء التي نفتخر بها مثل الوطنية والدين ‪ ,‬هذه األشياء موجودة ولكن فقط يجب ان نبث فيها‬ ‫الروح ونطبقها وهذا التثقيف يجب ان يبدأ في البيت قبل المدرسة ‪.‬‬ ‫‪ |3‬يجب علينا أن نعود الى ديننا اإلسالمي ففي سورة الحجرات أية " إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا " فأصبح‬ ‫من األساس انه حين يستمع الواحد الى أي شيء يجب عليه أن يتأكد منه ‪ ،‬وأن نأخذ هذا المبدأ الديني ونطوره‬ ‫لنعممه على المجتمع لنتجنب السلبيات ‪ ,‬ويجب علينا ان نرجع الى مبادئنا اإلسالمية للتصدي لإلشاعات‬ ‫فأيضا يجب ان يكون أمانه في نشر الخبر ‪.‬‬ ‫‪ |4‬يجب ان تكون هناك عالقة تكاملية بين اإلعالم والمصادر المسئولة في توضيح الحقائق ‪.‬‬ ‫‪ |5‬التطور التكنولوجيا لم يأت بالتطور فقط بالعامل السلبي ولكن تطور التكنولوجيا أتاح لنا أكثر من وسيلة‬ ‫للتأكد من صحة األخبار ‪.‬‬ ‫‪ |6‬نحن مجتمع مسلم ونسبة التعليم فيه تقريبا ‪ %111‬فيجب علينا أن نكون واعيين بهذه األشياء ويجب ان‬ ‫يكون لدينا ثقافة التأكد من نشر الخبر قبل إرساله وان ال ننشر هذه األشياء فليس شرطا ً ان يكون ناشر‬ ‫الشائعة شخص جاهل قد يكون صاحب تعليم عالي ولكن ثقافة انه يريد ان يكون سباق في نشر الخبر ‪.‬‬ ‫‪ |7‬يجب على الشعب ان يكون لديه وعي إعالمي ويعرف كيف يتصرف مع وسائل األعالم المتاحة لديه ‪.‬‬ ‫‪ |8‬وال يختلف احد بموضوع نقص ألتغطيه اإلعالمية او التقصير ولكن أيضا يجب ان ال نستغل ذالك في‬ ‫نشر اإلشاعة وبعدها نتحجج بنقص ألتغطيه اإلعالمية ‪ ,‬فأن الشعب لو لم يكن مثقف إعالميا ويعرف كيف‬ ‫يتعامل مع اإلخبار فستنتشر الشائعة في كل األحوال ‪.‬‬ ‫‪ |9‬عقوبات صارمة للتصدي للشائعات ألنه هذا الشيء سوف يؤثر على األمن والمجتمع فلو صدقنا كل‬ ‫الشائعات واألخبار التي نتلقاها فغدا هذا الشيء سيؤثر على المجتمع ككل وقد تصبح عادة في المجتمع‬ ‫القطري وستؤثر على االستقرار ‪.‬‬ ‫‪ |11‬يجب ان يكون هناك رادع نفسي ورقابة ذاتية ‪.‬‬

‫‪| P a g e 85‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ |11‬توعية األطفال باإلعالم الحديث وكيفية تعاملهم معه فيجب على األشخاص أن يعرفوا ماذا يقولون ومتى‬ ‫وفي ماذا ؟ ‪.‬‬ ‫‪ |12‬يجب أن يكون هناك ردود سريعة من الجهات المسئولة واكبر مثال تويتر وزارة الداخلية من بعد‬ ‫خروجه استطاع أن يسيطر على الكثير من الشائعات ‪.‬‬ ‫أفضل مكان لتوضيــح الحقائق ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬وسائل اإلعالم الحديثة هي أفضل مكان لتوضيح المعلومات فيها ألنها األسرع واألكثر انتشارا "‬ ‫وداوها بالتي كانت هي الداء " فمثل ما هناك شيوع للخطأ يجب عليك أنت تشيع الصواب ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬يجب ان نبدأ من اآلن ألننا الدولة مقبلة على التطور وال نعلم ما يخفيه لنا المستقبل ودولتنا اصبح لها‬ ‫بصمه مؤثرة في كل مكان وبدأت الشائعات بالظهور من اليوم ‪ ,‬فلو كنا من اليوم نصدق بعض ما‬ ‫يقال ‪ ,‬فغدا الجميع سيصدق كل شيء وستكون هي الثقافة السائدة وهذا سيؤثر على أمن وأمان‬ ‫المجتمع ‪ ,‬وفي أي شيء صغير وسيضاعف المجتمع حجم اإلشاعة وسيكون هناك " امية اعالمية "‬ ‫في نشر اإلخبار وستصبح عاده وستنتشر الشائعات ولن يكون لدينا استقرار مجتمعي او امني ‪.‬‬

‫‪| P a g e 86‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 4‬‬ ‫الدراسة الكمية ( نموذج اإلستبيان )‪.‬‬

‫‪| P a g e 87‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫االستبيان‬ ‫نحن مجموعة من طالب قسم اإلعالم بجامعة قطر نقوم بعمل دراسة عن الشائعات في المجتمع‬ ‫القطري ونرغب في منحنا بعض الوقت لإلجابة على أسئلة اإلستبيان الموضحة أدناه ‪:‬‬ ‫‪ --‬الجزء األول ‪---‬‬‫أتلقى األخبار عن طريق ( ‪ 5‬األعلى ‪ 1 ،‬األقل) ‪:‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫البالكبيري‬ ‫تويتر‬ ‫فيسبوك‬ ‫التلفزيون‬ ‫الصحف‬ ‫الراديو‬ ‫األصدقاء‬ ‫أخرى‬ ‫كيف تتعامل مع األخبار عند تلقيها ( ‪ 5‬األعلى ‪ 1 ،‬األقل) ‪:‬‬

‫أتأكد منها من مصادر موثوقه ‪.‬‬ ‫أرسلها على الفور ‪.‬‬ ‫أتجاهلها لعدم التأكد منها ‪.‬‬ ‫أرسلها دون تحمل مسئوليتها ( وضع عبارة منقول‬ ‫)‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫غالبا ما أحاول التأكد من صحة المعلومة من خالل‪( :‬اختر كل ما ينطبق)‬ ‫□ صديق‬ ‫□ جهة مختصة‬ ‫□ البحث في االنترنت‬ ‫□ أخرى (اذكرها) ‪...........................................................‬‬

‫‪| P a g e 88‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫‪ --‬الجزء الثاني ‪---‬‬‫من وجهة نظرك ما هو الهدف من نشر الشائعات ‪:‬‬ ‫موافق‬

‫محايد‬

‫معارض‬

‫لفت النظر وجذب االهتمام‬ ‫اإلفساد وزعزعة األمن‬ ‫التسلية‬ ‫تحقيق مصالح شخصية ( غيره ‪ ،‬حسد ‪ ،‬تنافس ‪ ..‬الخ‬ ‫)‬ ‫أخرى‬ ‫ماذا سيكون ردة فعلك لو علمت أن الخبر الذي قمت بنشره ( اشاعة ) ‪:‬‬ ‫□ اسعي لنشر الخبر الصحيح ‪.‬‬ ‫□ ال أبالي بتصحيح الخبر وانسي الموضوع‬ ‫□ أخرى ( اذكرها) ‪...........................................................‬‬ ‫هل تعرضت لموقف حيث تم تداول معلومات غير صحيحة عنك شخصيا أو عن عملك؟‬ ‫□ نعم‬ ‫□ ال‬ ‫□ ال ادري‬ ‫لو حدث وتم إذاعة خبر غير صحيح عنك‪ ،‬ماذا ستفعل (اختر إجابة واحدة فقط) ‪:‬‬ ‫□ احاول تصحيح نظرة الناس لي ‪.‬‬ ‫□ التقدم بشكوى لدى جهة االختصاص ‪.‬‬ ‫□ عدم االلتفات لهذه اإلشاعة ‪.‬‬ ‫□ أخرى ( أذكرها ) ‪...........................................................‬‬ ‫ما هي األسباب التي تساعد على انتشار الشائعة ( ضع عالمة "صح" في المكان المراد ) ‪:‬‬ ‫موافق‬

‫محايد‬

‫معارض‬

‫قلة الوعي في المجتمع‬ ‫تأخير التوضيح من الجهات المسئولة‬ ‫تطور وسائل اإلتصال وتوفرها‬ ‫قلة مصادر المعلومات عن موضوع الشائعة‬ ‫قابلة للتصديق‬ ‫من باب السخرية والظرافة‬ ‫أخرى‬ ‫‪| P a g e 89‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫ما هي طرق القضاء على اإلشاعة ‪:‬‬ ‫□ عقوبات رادعة‬ ‫□ نشر الوعي الالزم‬ ‫□ اإلحساس بالمسؤولية والرقابة الذاتية‬ ‫□ أخرى ( اذكرها ) ‪...........................................................‬‬ ‫ما هي أكثر الشائعات المنتشرة حاليا ً في المجتمع القطري ؟ ( ‪ 5‬األعلى ‪ 1 ،‬األقل) ‪:‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫فنية ( على المشاهير )‬ ‫اجتماعية ( طالق ‪ ،‬زواج ‪ ،‬تحديد موعد اإلجازة ‪ ،‬حوادث‬ ‫السيارات ‪ .. ،‬الخ )‬ ‫سياسية ( مظاهرات ‪ ..‬الخ )‬ ‫امنية ( حريق ‪ .. ،‬الخ )‬ ‫دينية ( فتوى عن تحليل نوع من األسهم ‪ ..‬الخ )‬ ‫اقتصادية ( انهيار األسهم ‪ ،‬زيادة الرواتب ‪ ..... ،‬الخ )‬ ‫الجنس ‪:‬‬ ‫ذكر‬

‫‪ --‬الجزء الثالث ‪---‬‬‫أنثى‬

‫العمر ‪:‬‬ ‫‪22-18‬‬ ‫الجنسية ‪:‬‬ ‫قطري‬

‫‪27-23‬‬

‫‪31 -28‬‬

‫‪ 31‬أو اكبر‬

‫غير قطري ‪.‬‬

‫‪| P a g e 91‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 5‬‬ ‫تحليل الدراسة الكمية ( اإلستبيان )‬

‫‪| P a g e 91‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫تحليل اإلستبيان‬ ‫السؤال األول ‪ :‬أتلقى األخبار عن طريق ‪:‬‬ ‫البالكبيري‬ ‫تويتر‬ ‫فيسبوك‬ ‫التلفزيون‬ ‫الصحف‬ ‫الراديو‬ ‫األصدقاء‬ ‫أخرى‬ ‫بدون رد‬

‫‪5‬‬ ‫‪82‬‬ ‫‪67‬‬ ‫‪51‬‬ ‫‪68‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪11‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪43‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪9‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪29‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪75‬‬ ‫‪52‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪77‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪35‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪7‬‬

‫األعلى‬ ‫‪1, 0%‬‬ ‫البالكبيري‬

‫‪16, 3%‬‬

‫‪111, 17%‬‬

‫‪127, 19%‬‬

‫تويتر‬ ‫فيسبوك‬

‫‪90, 14%‬‬

‫‪49, 7%‬‬

‫التلفزيون‬ ‫الصحف‬ ‫الراديو‬ ‫األصدقاء‬

‫‪76, 11%‬‬

‫‪96, 14%‬‬ ‫‪101, 15%‬‬

‫أخرى‬ ‫بدون رد‬

‫‪| P a g e 92‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫األعلى‬ ‫‪140‬‬

‫‪127‬‬

‫‪120‬‬

‫‪111‬‬ ‫‪101‬‬

‫‪96‬‬

‫‪100‬‬

‫‪90‬‬

‫‪76‬‬

‫‪80‬‬

‫األعلى‬

‫‪60‬‬

‫‪49‬‬

‫‪40‬‬ ‫‪16‬‬

‫‪20‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪0‬‬ ‫بدون رد‬

‫أخرى‬

‫األصدقاء‬

‫الراديو‬

‫الصحف‬

‫التلفزيون‬

‫فيسبوك‬

‫تويتر‬

‫البالكبيري‬

‫‪| P a g e 93‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الثاني ‪ :‬كيف تتعامل مع األخبار عند تلقيها ‪:‬‬

‫أتأكد منها من مصادر موثوقه ‪.‬‬ ‫أرسلها على الفور ‪.‬‬ ‫أتجاهلها لعدم التأكد منها ‪.‬‬ ‫أرسلها دون تحمل مسئوليتها ( وضع‬ ‫عبارة منقول ) ‪.‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪108‬‬ ‫‪13‬‬ ‫‪62‬‬ ‫‪16‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪36‬‬ ‫‪32‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪32‬‬ ‫‪22‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪94‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪106‬‬

‫األعلى‬

‫‪.‬أتأكد منها من مصادر موثوقه‬

‫‪24,‬‬ ‫‪8%‬‬ ‫‪89, 31%‬‬

‫‪.‬أرسلها على الفور‬ ‫‪153, 54%‬‬ ‫‪.‬أتجاهلها لعدم التأكد منها‬

‫وضع عبارة (أرسلها دون تحمل مسئوليتها‬ ‫‪) .‬منقول‬

‫‪19, 7%‬‬

‫‪| P a g e 94‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الثالث ‪ :‬غالبا ما أحاول التأكد من صحة المعلومة من خالل‪( :‬اختر كل ما ينطبق)‬ ‫جهة مختصة‬ ‫‪93‬‬

‫صديق‬ ‫‪75‬‬ ‫تفاصيل أخرى ‪:‬‬ ‫مسئولين متخصصين في المجال‬ ‫قنوات فضائية‬ ‫الصحف‬ ‫العائلة‬

‫أخرى‬ ‫‪16‬‬

‫البحث في اإلنترنت‬ ‫‪131‬‬

‫بدون رد‬

‫‪16, 5%‬‬ ‫‪75, 24%‬‬

‫صديق‬

‫‪131, 42%‬‬

‫جهة مختصة‬ ‫البحث في اإلنترنت‬ ‫أخرى‬

‫‪93, 29%‬‬

‫‪| P a g e 95‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الرابع ‪ :‬من وجهة نظرك ما هو الهدف من نشر الشائعات ‪:‬‬ ‫موافق‬ ‫‪184‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪114‬‬ ‫‪115‬‬

‫لفت النظر وجذب االهتمام‬ ‫اإلفساد وزعزعة األمن‬ ‫التسلية‬ ‫تحقيق مصالح شخصية ( غيره ‪ ،‬حسد ‪ ،‬تنافس ‪..‬‬ ‫الخ )‬

‫معارض‬ ‫‪11‬‬ ‫‪24‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪21‬‬

‫محايد‬ ‫‪26‬‬ ‫‪38‬‬ ‫‪64‬‬ ‫‪72‬‬

‫‪200‬‬

‫‪184‬‬

‫‪180‬‬ ‫‪160‬‬ ‫‪140‬‬ ‫‪115‬‬

‫‪114‬‬

‫‪120‬‬ ‫‪99‬‬

‫موافق‬ ‫‪72‬‬

‫محايد‬

‫‪100‬‬ ‫‪80‬‬

‫‪64‬‬

‫معارض‬

‫‪60‬‬ ‫‪38‬‬ ‫‪21‬‬

‫‪26‬‬

‫‪24‬‬

‫‪22‬‬

‫‪40‬‬

‫‪11‬‬

‫‪20‬‬ ‫‪0‬‬

‫(تحقيق مصالح شخصية‬ ‫الخ ‪..‬غيره ‪ ،‬حسد ‪ ،‬تنافس‬ ‫)‬

‫التسلية‬

‫اإلفساد وزعزعة األمن لفت النظر وجذب االهتمام‬

‫‪| P a g e 96‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الخامس ‪ :‬ماذا سيكون ردة فعلك لو علمت أن الخبر الذي قمت بنشره ( اشاعة ) ‪:‬‬ ‫ال أبالي بتصحيح الخبر وانسي الموضوع‬ ‫اسعي لنشر الخبر الصحيح‬ ‫‪05‬‬ ‫‪062‬‬ ‫يتوقف على مدى تاثر الناس من الخبر‬ ‫اشعر بالحرج الشديد‬

‫‪16,‬‬ ‫‪7%‬‬

‫أخرى‬ ‫‪06‬‬

‫‪35, 16%‬‬

‫اسعي لنشر الخبر الصحيح‬ ‫ال أبالي بتصحيح الخبر وانسي الموضوع‬ ‫أخرى‬

‫‪167, 77%‬‬

‫‪| P a g e 97‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال السادس ‪ :‬هل تعرضت لموقف حيث تم تداول معلومات غير صحيحة عنك شخصيا أو عن عملك؟‬ ‫ال‬ ‫‪21‬‬

‫نعم‬ ‫‪011‬‬

‫ال ادري‬ ‫‪00‬‬

‫بدون رد‬ ‫‪2‬‬

‫‪7, 3%‬‬ ‫‪33, 14%‬‬ ‫‪100, 44%‬‬ ‫نعم‬ ‫ال‬ ‫ال ادري‬ ‫بدون رد‬

‫‪90, 39%‬‬

‫‪| P a g e 98‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال السابع ‪ :‬لو حد ث وتم إذاعة خبر غير صحيح عنك‪ ،‬ماذا ستفعل (اختر إجابة واحدة فقط) ‪:‬‬ ‫احاول تصحيح‬ ‫نظرة الناس لي‬ ‫‪010‬‬

‫التقدم بشكوى لدى‬ ‫جهة االختصاص‬ ‫‪52‬‬

‫عدم االلتفات لهذه‬ ‫اإلشاعة‬ ‫‪21‬‬

‫أخرى‬

‫بدون رد‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫تفاصيل أخرى ‪:‬‬ ‫يعتمد على الخبر‬

‫‪5, 2%‬‬

‫احاول تصحيح نظرة الناس لي‬

‫‪7, 3%‬‬

‫‪70, 29%‬‬

‫‪103, 42%‬‬

‫التقدم بشكوى لدى جهة االختصاص‬ ‫عدم االلتفات لهذه اإلشاعة‬ ‫أخرى‬ ‫بدون رد‬

‫‪58, 24%‬‬

‫‪| P a g e 99‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الثامن ‪ :‬ما هي األسباب التي تساعد على انتشار الشائعة (ضع عالمة "صح" في المكان المراد)‪:‬‬ ‫موافق‬ ‫‪192‬‬ ‫‪152‬‬ ‫‪150‬‬ ‫‪104‬‬ ‫‪105‬‬ ‫‪110‬‬ ‫‪6‬‬

‫قلة الوعي في المجتمع‬ ‫تأخير التوضيح من الجهات المسئولة‬ ‫تطور وسائل اإلتصال وتوفرها‬ ‫قلة مصادر المعلومات عن موضوع الشائعة‬ ‫قابلة للتصديق‬ ‫من باب السخرية والظرافة‬ ‫أخرى‬

‫معارض‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪37‬‬ ‫‪26‬‬ ‫‪3‬‬

‫محايد‬ ‫‪25‬‬ ‫‪56‬‬ ‫‪61‬‬ ‫‪78‬‬ ‫‪86‬‬ ‫‪79‬‬ ‫‪11‬‬

‫‪250‬‬ ‫‪192‬‬

‫‪200‬‬

‫‪152‬‬

‫‪150‬‬

‫‪150‬‬ ‫‪110‬‬

‫موافق‬ ‫محايد‬

‫‪105‬‬

‫‪104‬‬

‫‪86‬‬

‫‪79‬‬

‫‪100‬‬

‫‪78‬‬ ‫‪61‬‬

‫معارض‬ ‫‪6 11 3‬‬

‫‪26‬‬

‫‪56‬‬

‫‪37‬‬ ‫‪14‬‬

‫‪25‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪50‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪0‬‬

‫أخرى‬

‫من باب السخرية‬ ‫والظرافة‬

‫قابلة للتصديق‬

‫تطور وسائل تأخير التوضيح من قلة الوعي في‬ ‫قلة مصادر‬ ‫المجتمع‬ ‫المعلومات عن اإلتصال وتوفرها الجهات المسئولة‬ ‫موضوع الشائعة‬

‫‪| P a g e 111‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال التاسع ‪ :‬ما هي طرق القضاء على اإلشاعة ‪:‬‬ ‫عقوبات‬ ‫رادعة‬ ‫‪65‬‬

‫نشر الوعي الالزم‬ ‫‪002‬‬

‫اإلحساس بالمسؤولية والرقابة‬ ‫الذاتية‬ ‫‪010‬‬

‫أخرى‬

‫بدون رد‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫تفاصيل أخرى ‪:‬‬ ‫النصح والرشد عن طريق الدين‬ ‫تقوية الوازع الديني‬ ‫‪1, 0%‬‬

‫‪7, 2%‬‬

‫‪65, 21%‬‬ ‫‪103, 33%‬‬

‫عقوبات رادعة‬ ‫نشر الوعي الالزم‬ ‫اإلحساس بالمسؤولية والرقابة الذاتية‬ ‫أخرى‬

‫‪138, 44%‬‬

‫بدون رد‬

‫‪| P a g e 111‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال العاشر ‪ :‬ما هي أكثر الشائعات المنتشرة حاليا ً في المجتمع القطري ؟ ‪:‬‬ ‫فنية ( على المشاهير )‬ ‫اجتماعية ( طالق ‪ ،‬زواج ‪ ،‬تحديد موعد اإلجازة ‪ ،‬حواد ث‬ ‫السيارات ‪ .. ،‬الخ )‬ ‫سياسية ( مظاهرات ‪ ..‬الخ )‬ ‫امنية ( حريق ‪ .. ،‬الخ )‬ ‫دينية ( فتوى عن تحليل نوع من األسهم ‪ ..‬الخ )‬ ‫اقتصادية ( انهيار األسهم ‪ ،‬زيادة الرواتب ‪ ..... ،‬الخ )‬

‫‪5‬‬ ‫‪51‬‬ ‫‪22‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪04‬‬ ‫‪42‬‬

‫‪0‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪05‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪02‬‬ ‫‪20‬‬

‫‪0‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪22‬‬

‫‪02‬‬ ‫‪22‬‬ ‫‪04‬‬ ‫‪55‬‬

‫‪25‬‬ ‫‪60‬‬ ‫‪02‬‬ ‫‪50‬‬

‫‪40‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪45‬‬

‫‪00‬‬ ‫‪02‬‬ ‫‪41‬‬ ‫‪22‬‬

‫‪50‬‬ ‫‪06‬‬ ‫‪42‬‬ ‫‪04‬‬

‫األعلى‬ ‫‪136‬‬

‫‪133‬‬

‫‪106‬‬ ‫‪72‬‬

‫‪64‬‬

‫‪150‬‬ ‫‪84‬‬

‫‪100‬‬ ‫‪50‬‬

‫األعلى‬

‫‪0‬‬ ‫انهيار (اقتصادية فتوى عن (دينية‬ ‫تحليل نوع من‬ ‫األسهم ‪ ،‬زيادة‬ ‫)الخ ‪.....‬الرواتب ‪) ،‬الخ ‪..‬األسهم‬

‫‪..‬حريق ‪( ،‬امنية مظاهرات (سياسية طالق ‪( ،‬اجتماعية على المشاهير (فنية‬ ‫)‬ ‫زواج ‪ ،‬تحديد موعد‬ ‫)الخ ‪..‬‬ ‫)الخ‬ ‫اإلجازة ‪ ،‬حوادث‬ ‫)الخ ‪..‬السيارات ‪،‬‬

‫‪| P a g e 112‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الحادي عشر ‪ :‬الجنس‬ ‫ذكر‬ ‫‪012‬‬

‫أنثى‬ ‫‪022‬‬

‫‪108, 47%‬‬ ‫ذكر‬

‫‪122, 53%‬‬

‫أنثى‬

‫‪| P a g e 113‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الثاني عشر ‪ :‬العمر ‪:‬‬ ‫‪22-02‬‬ ‫‪020‬‬

‫‪22-20‬‬ ‫‪51‬‬

‫‪ 00‬أو اكبر‬ ‫‪4‬‬

‫‪01 -22‬‬ ‫‪0‬‬

‫‪4, 2%‬‬

‫‪3, 1%‬‬ ‫‪50, 22%‬‬

‫‪18-22‬‬ ‫‪23-27‬‬ ‫‪28- 30‬‬

‫‪173, 75%‬‬

‫أو اكبر ‪31‬‬

‫‪| P a g e 114‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫السؤال الثالث عشر ‪ :‬الجنسية ‪:‬‬ ‫غير قطري‬ ‫‪046‬‬

‫قطري‬ ‫‪24‬‬

‫‪84, 37%‬‬

‫قطري‬ ‫غير قطري‬

‫‪146, 63%‬‬

‫‪| P a g e 115‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 6‬‬ ‫مصفوفة إستراتيجية اإلتصال‬

‫‪| P a g e 116‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫الهدف‬ ‫التوعية بمخاطر‬ ‫الشائعات وتأثيرها على‬ ‫استقرار وأمن المجتمع‬

‫الجمهور المستهدف‬ ‫فئة الشباب ‪-‬رئيسي‬ ‫رجال اإلعالم –‬ ‫رئيسي‬ ‫اولياء األمور –‬ ‫ثانوي‬

‫نشر الوعي الالزم للتأكد فئة الشباب ‪-‬رئيسي‬ ‫اولياء األمور –‬ ‫من صحة األخبار من‬ ‫ثانوي‬ ‫مصادرها المعتمدة‬

‫خلق اتجاه إيجابي نحو‬

‫فئة الشباب ‪-‬رئيسي‬

‫مصفوفة إستراتيجية اإلتصال‬ ‫الرسالة‬ ‫‪-1‬أحذر نشر الشائعات لخطرها‬ ‫الجسيم في المجتمع ‪.‬‬ ‫‪-2‬كن مبادراً بنشر الحقائق للجمهور‬ ‫أكثر من الحرص على أن تكون‬ ‫مالحقا ً بعد إنتشار الشائعة ‪.‬‬ ‫‪-3‬كن مسئوالً ‪.‬‬ ‫‪-4‬لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال‬ ‫من الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-5‬نشرك للشائعة قد يكون سببا ً في‬ ‫إلحاق الضرر بالمجتمع ‪.‬‬ ‫‪-6‬أن تكون األخير في نقل الخبر‬ ‫الصحيح أفضل من أن تكون األول‬ ‫في نقل الخبر الخاطئ‬

‫األداة‬ ‫‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين لكيفية‬ ‫التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-5‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-6‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪-7‬نشرة اخبار توعوية لرجال‬ ‫اإلعالم ‪.‬‬ ‫‪-8‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪-1‬كن مسئوالً ‪.‬‬ ‫لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال من ‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫‪-2‬أن تكون األخير في نقل الخبر‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫الصحيح أفضل من أن تكون األول‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫في نقل الخبر الخاطئ‬ ‫‪-4‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-5‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪-6‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-1‬لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال ‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪| P a g e 117‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫التأكد من مصادر‬ ‫األخبار‬

‫رجال اإلعالم –‬ ‫رئيسي‬ ‫اولياء األمور –‬ ‫ثانوي‬

‫من الشائعات ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪-2‬نشرك للشائعة قد يكون سببا في‬ ‫إلحاق الضرر بالمجتمع ‪.‬‬ ‫‪ -3‬أن تكون األخير في نقل الخبر‬ ‫الصحيح أفضل من أن تكون األول‬ ‫في نقل الخبر الخاطئ‪.‬‬

‫‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين لكيفية‬ ‫التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-5‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-6‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪ -7‬نشرة اخبار توعوية لرجال‬ ‫اإلعالم ‪.‬‬ ‫‪-8‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬

‫‪| P a g e 118‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫الهدف‬ ‫التوقف عن تناقل‬ ‫األخبار دون التأكد من‬ ‫مصادرها‬

‫الجمهور المستهدف‬ ‫فئة الشباب ‪-‬رئيسي‬ ‫رجال اإلعالم –‬ ‫رئيسي‬ ‫اولياء األمور –‬ ‫ثانوي‬

‫الرسالة‬ ‫‪-1‬لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال‬ ‫من الشائعات‬ ‫‪-2‬كن مسئوالً‬ ‫‪-3‬نشرك للشائعة قد يكون سببا ً في‬ ‫إلحاق الضرر بالمجتمع ‪.‬‬ ‫‪ -4‬أن تكون األخير في نقل الخبر‬ ‫الصحيح أفضل من أن تكون األول‬ ‫في نقل الخبر الخاطئ‪.‬‬

‫تربية األبناء على‬ ‫التفكير الناقد وعدم أخذ‬ ‫أي معلومة دون‬ ‫استيضاحها‬

‫اولياء األمور –‬ ‫ثانوي‬

‫‪-1‬لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال‬ ‫من الشائعات‬ ‫‪-2‬ازرع في أبناءك حب التفكير الناقد‬ ‫‪-3‬كن مسئوالً‬ ‫‪ -4‬نشرك للشائعة قد يكون سببا ً في‬ ‫إلحاق الضرر بالمجتمع‪.‬‬

‫خلق سلوك ايجابي نحو‬ ‫الرد على ناقل الشائعة‬

‫فئة الشباب ‪-‬رئيسي‬ ‫رجال اإلعالم –‬ ‫رئيسي‬

‫‪-1‬أحذر نشر الشائعات لخطرها‬ ‫الجسيم في المجتمع ‪.‬‬ ‫‪-2‬كن مسئوالً‬

‫األداة‬ ‫‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين لكيفية‬ ‫التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-5‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-6‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪-7‬نشرة اخبار توعوية لرجال‬ ‫اإلعالم ‪.‬‬ ‫‪-8‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-5‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪-6‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-1‬موقع الكتروني‬ ‫‪-2‬حسابات في ‪ :‬تويتر ‪،‬‬ ‫فيسبوك ‪ ،‬انستغرام ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 119‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫اولياء األمور –‬ ‫ثانوي‬

‫‪-3‬لنساهم جميعا ً في بناء مجتمع خال‬ ‫من الشائعات‬ ‫ً‬ ‫‪-4‬نشرك للشائعة قد يكون سببا في‬ ‫إلحاق الضرر بالمجتمع‬

‫‪-3‬ورش عمل لآلباء عن كيفية‬ ‫زرع حب التفكير الناقد لدى‬ ‫أبنائهم ‪.‬‬ ‫‪-4‬دورات للصحفيين لكيفية‬ ‫التعامل مع الشائعات ‪.‬‬ ‫‪-5‬مقرر عن الشائعات وكيفية‬ ‫التصدي لها ‪.‬‬ ‫‪-6‬اعالن ( تلفزيوني ‪ ،‬راديو ‪،‬‬ ‫صحافة ‪ ،‬اعالنات داخل‬ ‫المجمعات ‪ ،‬اإلعالنات‬ ‫المجسمة ‪ ،‬الشوارع الرئيسية ‪،‬‬ ‫‪ ..‬الخ ) ‪.‬‬ ‫‪-7‬نشرة اخبار توعوية لرجال‬ ‫اإلعالم ‪.‬‬ ‫‪-8‬فعالية شهرية للتوعية بخطر‬ ‫الشائعات وكيفية التصدي لها ‪.‬‬

‫‪| P a g e 111‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 2‬‬ ‫سيناريو اإلعالن التلفزيوني‬

‫‪| P a g e 111‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫سيناريو اإلعالن التلفزيوني‬ ‫‪Audio‬‬

‫‪Video‬‬

‫أخرى‬

‫شعار شركة الرؤية لإلعالم‬

‫‪00:02‬‬

‫تتر البداية‬ ‫لقطات عامة من جامعة قطر ( ساحة مبنى البنين)‬

‫‪00:03‬‬ ‫‪00:07‬‬ ‫‪00:04‬‬

‫موسيقى التتر‬ ‫‪Natural sound‬‬ ‫‪Natural sound‬‬

‫الكامرا على محمد وأحمد في ساحة مبنى البنين‬

‫محمد ‪ :‬أقول أحمد !‬ ‫أحمد ‪ :‬قول‬

‫الكامرا على محمد وأحمد ‪MS.‬‬

‫‪00:07‬‬

‫اسماعيل وخالد بجانب أحمد ومحمد‪WS.‬‬

‫‪00:05‬‬

‫الكاميرا على خالد وإسماعيل ‪CS.‬‬

‫‪00:02‬‬

‫الكامرا على خالد وإسماعيل ‪MS.‬‬

‫‪00:04‬‬

‫خالد يكتب في البالك بيري رسالة نصية‬ ‫الكاميرا على سعد ورامي‬ ‫الكاميرا على سعد ورامي‬

‫‪11:13‬‬ ‫‪00:02‬‬ ‫‪00:06‬‬

‫الكاميرا على سعد ورامي‬

‫‪00:27‬‬

‫محمد ‪ :‬تخيل الجامعة يعطونا اجازة أسبوع كامل حق اليوم الوطني !‬

‫أحمد ‪ :‬أسبوع كامل إجازة !‬ ‫وهللا شي يا أخي !‬ ‫يمديك تدرس وتسافر وتلعب وتسوي كل اللي في خاطرك!‬

‫‪Natural sound‬‬ ‫خالد ‪ :‬عيل اجازة اسبوع واحد ها!‬ ‫‪ one week‬يا الذيب !‬ ‫‪Natural sound‬‬ ‫‪Natural sound‬‬ ‫رامي يغني‬ ‫سعد ‪ :‬يقاطعه ‪ ،‬يبه خل السمر عنك !‬ ‫شوف شوف شوف ‪ ،‬اقرى اقرى اقرى !‬ ‫شوف خلود شمطرش !‬ ‫إجازة أسبوع حق اليوم الوطني !‬ ‫اقرى اقرى‬ ‫معطينا اسبوع ايقول لك !‬ ‫وعشان تصدق كاتب تحتها مصدر موثوق !‬ ‫رامي يندهش !‬ ‫سعد ‪ :‬طرشه للشباب عندك !‬ ‫رامي ‪ :‬طرش لي اياه أول عشان اطرشه للشباب !‬ ‫سعد ‪ :‬طرش طرش وانا باشيك على تويتر اكيد كاتبين شي !‬

‫رامي ‪ :‬فيها سفر هذي !‬ ‫محمد ‪ :‬أقول بو وليد !‬ ‫خالد ‪ :‬ها !‬ ‫محمد ‪ :‬تخيل يعطونا إجازة أسبوع كامل حق اليوم الوطني !‬ ‫خالد بإستغراب ! ‪ :‬ليش مافيه اجازه اسبوع كامل ؟!‬ ‫محمد ‪ :‬ال فيه يوم واحد بس !‬ ‫خالد ‪ :‬إحلف !‬ ‫محمد ‪ :‬وهللا ‪.‬‬ ‫خالد ‪ :‬يا هللا‬ ‫وش هببت آنا !؟‬

‫تأكد قبل نشر الخبر‬

‫الكامرا على خالد وناصر ‪W.M.S‬‬

‫‪00:08‬‬

‫لقطة على خالد‬

‫‪00:04‬‬

‫كتابة ‪ :‬مجمتمعنا أمانة ‪ ،‬كلنا مسؤولون‬

‫‪00:12‬‬

‫‪| P a g e 112‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 2‬‬ ‫سيناريو اإلعالن اإلذاعي‬

‫‪| P a g e 113‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫سيناريو اإلعالن اإلذاعي‬ ‫شباب سمعتوا يقولون في مرض منتشر في هااليام‬ ‫صج شلون من قالك وين سمعت ؟‬ ‫شدعوه ما تدري الربع يتكلمون عنه في البالك بيري‬ ‫تدرون وشو بندخل موقع تأكد وناخذ الخبر األكيد‬ ‫ليش وشو هالموقع وشمعنى هالموقع هو الي عنده الخبر الصحيح‬ ‫الال هو مصادره اكيده عن طريق الجهات الرسمية وأي خبر تبي تتأكد منه تدخل الموقع‬ ‫وتلقاه فيه ‪.‬‬ ‫كاني دخلته ومكتوب انه الي ينقال عن الجامعه اشاعة‬ ‫حاسبوا يالربع الزم تتأكدون من مصادر االخبار قبل ما تطرشون أي شي‬ ‫تأكد قطر دوت كوم ‪ ..‬طريقك للخبر األكيد وسبيلك لمعرفة الحقيقه‬ ‫تأكد ‪ ..‬مجتمعنا امانة كلنا مسؤولون‬

‫‪V#1‬‬ ‫‪V#2‬‬ ‫‪V#1‬‬ ‫‪V#2‬‬ ‫‪V#1‬‬ ‫‪V#2‬‬ ‫‪V#3‬‬ ‫‪V#2‬‬

‫‪| P a g e 114‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫ملحق رقم ( ‪) 2‬‬ ‫أماكن نشر الحملة‬

‫‪| P a g e 115‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫أماكن نشر الحملة ‪:‬‬ ‫أوالً ‪ :‬المجمعات التجارية واألسواق واألماكن السياحية ‪:‬‬ ‫فيالجيو‬

‫من اكبر المجمعات في قطر وهو مكان للتسوق والترفيه والتواصل والتفاعل االجتماعي ‪ ,‬وتم اختياره النه‬ ‫بعتبر من االماكن المهمه لجميع افراد األسره ‪.‬‬ ‫السيتي سنتر‬

‫اكبر مجمع في قطر ‪ ,‬يعتبر المجمع األول للتسوق لجميع افراد العائله ويحتوي اكبر دار لعرض االفالم في‬ ‫قطر ‪ .‬وتم اختياره بسبب العدد الكبير من الزوار حيث يعتبر من اهم الوجهات للتسوق في قطر للجميع ‪.‬‬

‫‪| P a g e 116‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫الحي الثقافي هو مكان يمزج بين الفن واالدب والثقافه ‪ ,‬وتم اختياره النه من احدث االماكن السياحيه في قطر‬ ‫‪ .‬وانه اصبح من اول األماكن السياحيه في قطر التي يفضلها سكان الدولة والزوار من الخارج ويزوره يوميا‬ ‫اعداد كبيره من الناس ‪.‬‬

‫جزيرة اللؤلؤة ‪ ،‬مكان يضم المشهد الجميل واحتياجات الترفيه والراحه للناس ‪ ,‬مثل المطاعم والمقاهي ‪ .‬وتم‬ ‫اختياره النه من االماكن السياحيه المهمه في قطر والتي يرتادها سكان قطر بكثره فنستطيع نشر رسالتنا‬ ‫هناك ‪.‬‬ ‫سوق واقف‬

‫مكان يجسد التراث القطري ويعتبر من الوجهات السياحيه المهمه ‪ .‬وتم اختياره النه فريد من نوعه ويضم‬ ‫الكثير من االشياء وما يحتاجه الجميع ويعتبر من األماكن السياحة في قطر ‪.‬‬ ‫‪| P a g e 117‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫ثانيا ً ‪ /‬المجالت ‪:‬‬

‫مجلة أستاد الدوحة ‪:‬‬ ‫اول جريدة رياضية الكترونية‪ ,‬صدرت فى قطر ‪ 2119- 1-4‬وتم اختيارها حيث أنها رياضية موجهة للشباب‬ ‫داخل دولة قطر وهم الجمهور المستهدف الرئيسي للحملة ‪.‬‬

‫مجلة هو و هي ‪:‬‬ ‫مجلة قطرية تصدر عن شركة الخليج للنشر والطباعة وموجهة لكل أفراد األسرة وخصوصا ً النساء لذلك‬ ‫فضلنا نشر اإلعالنات فيها للوصول لجمهورنا المستهدف من النساء ‪.‬‬

‫مجلة الريان ‪:‬‬ ‫مجلة قطرية موجهة لفئة الشباب مهتمة بالموروث القطري لذلك فضلنا نشر اإلعالنات فيها للوصول لجميع‬ ‫فئات المجتمع وخصوصا ً فئة الشباب ‪.‬‬

‫‪| P a g e 118‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫ثالثا ً ‪ /‬الصحف ‪:‬‬

‫صحيفة عربية يومية تصدرفي قطروتقدم أحدث المعلومات‬

‫تحتل جريدة الشرق المركز األول ضمن الصحف القطرية ويقرأها الكثير من الناس داخل الدولة ‪.‬‬

‫تأسست في العام ‪ ، 1995‬صحيفة يومية يقرأها الكثير من الناس في قطر ولديها تواجد على الشبكة العنكبوتية‬

‫‪| P a g e 119‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫رابعا ً ‪ /‬القنوات التلفزيونية ‪:‬‬

‫القناة‬ ‫قناة الريان‬ ‫قناة الدوري‬ ‫والكاس‬ ‫شبكة الجزيرة‬ ‫تلفزيون قطر‬

‫القنوات التي نستخدمها لعرض حملتنا‬ ‫تعريف عن القناة‬ ‫قناة فضائية منوعة تستهدف المجتمع القطري بكافة فئاته ‪.‬‬ ‫قناة قطرية رياضية تسلط الضوء على البطوالت الخليجية والدولية وعن طريق‬ ‫اإلعالن فيها سنصل لجمهور الشباب ‪.‬‬ ‫الجزيرة خدمة إعالمية عربية االنتماء عالمية التوجه وتصل لجميع فئات‬ ‫المجتمع ‪.‬‬ ‫أول تلفزيون رسمي لدولة قطر ويصل لجميع فئات المجتمع ‪.‬‬

‫خامسا ً ‪ /‬اإلذاعات ‪:‬‬

‫إذاعة قطر ‪:‬‬ ‫أول اذاعة في دولة قطر بشكل رسمي ويستمع لها الكثير من الناس داخل الدولة وخارجها ( جميع فئات‬ ‫المجتمع ) ولذلك قمنا بنشر اإلعالن فيها ‪.‬‬

‫صوت الخليج ‪:‬‬ ‫اذاعة شبابية تبث من قطر وتصل لجميع فئات المجتمع وخصوصا ً الشباب وهم الجمهور المستهدف ‪.‬‬

‫‪| P a g e 121‬‬

‫محاربة الشائعات‬ ‫المصادر‬ ‫‪-1‬القرآن الكريم ‪.‬‬ ‫‪-2‬الحربي ‪ ،‬عبدهللا متعب ‪ ،‬موقف الشريعة اإلسالمية من اإلشاعة في السلم والحرب ‪ ،‬دراسة مقارنة ‪،‬‬ ‫مقدمة إلستكمال متطلبات الحصول على درجة الماجستير في العدالة الجنائية ‪1427 ،‬هـ ‪ ، 2116 -‬جامعة‬ ‫نايف العربية للعلوم األمنية ) ‪.‬‬ ‫‪-3‬أساليب مواجهة الشائعات ‪ ،‬مجلة الدراسات والبحوث ‪ ،‬أكاديمية نايف العربية للعلوم األمنية ‪ ،‬العدد ‪، 284‬‬ ‫بحث ‪ :‬اإلسالم والشائعة ‪ ،‬الحارثي ‪ ،‬ساعد العرابي ‪1422 ،‬هـ ‪2111 -‬م ) ‪.‬‬ ‫‪-4‬الهمص ‪ ،‬عبد الفتاح عبد الغني & شلدان ‪ ،‬فايز كمال ‪ ،‬األبعاد النفسية واالجتماعية في ترويج اإلشاعات‬ ‫عبر وسائل اإلعال م وسبل عالجها من منظور إسالمي ‪ ،‬مجلة الجامعة اإلسالمية ‪ ،‬المجلد الثامن عشر‪،‬‬ ‫العدد الثاني ‪ ،‬يونيو ‪) ٠٢٠٢‬‬ ‫‪-5‬الحارثي ‪ ،‬عديم هوصان ‪ ،‬اثر اإلشاعة على أمن المجتمع ‪ ،‬صحيفة الرياض السعودية ‪ ،‬العدد ‪، 13548‬‬ ‫الخميس ‪ 22‬جمادى اآلخرة ‪1426‬هـ ‪ 28 -‬يوليو ‪2115‬م ‪.‬‬ ‫‪-6‬الفهد الشارد حديث المجالس ‪ ،‬جريدة الراية القطرية ‪ ،‬العدد ‪ ، 11382 :‬السبت ‪ 1431/11/23‬هـ ‪-‬‬ ‫الموافق ‪ 2111/11/31‬م ‪.‬‬ ‫‪-7‬حريق فيالجيو ‪ ،‬جريدة الراية القطرية ‪ ,‬العدد ‪ ، 11979 :‬الثالثاء ‪ 18‬رجب ‪1433‬هـ ‪ 29 -‬مايو‪2112‬م ‪.‬‬ ‫‪-8‬حريق فيالجيو ليس عمال تخريبيا ‪ ،‬صحيفة الشرق القطرية ‪ ،‬العدد ‪ , 8881 :‬الثالثاء ‪ 24 :‬ذوالقعدة‬ ‫‪1433‬هـ ‪. 2112\11\19 -‬‬ ‫‪-9‬الشائعات قصص ملفقة تهدد أمن المجتمع ‪ ،‬جريدة العرب القطرية ‪ ،‬ملحق بانوراما ‪ ،‬العدد ‪8212 :‬‬ ‫الجمعة ‪ 21 – 2111-11-26 :‬ذو الحجة ‪1431‬هـ ‪.‬‬ ‫‪-11‬اختراق نظام الجزيرة موبايل ‪ ،‬موقع الجزيرة نت ‪ ,‬االحد ‪ ، 2112\19\19‬الرابط ‪:‬‬ ‫‪. http://www.aljazeera.net/news/pages/f419236c-b397-4c4e-bf39-5ee388140482‬‬ ‫‪-11‬أساليب مواجهة الشائعات ‪ ،‬مجلة الدراسات والبحوث ‪ ،‬أكاديمية نايف العربية للعلوم األمنية ‪ ،‬العدد ‪284‬‬ ‫‪ ،‬بحث ‪ :‬استخدام التقنيات الحديثة في الشائعات ‪ ،‬البداينة ‪ ،‬ذياب موسى ‪1422 ،‬هـ ‪2111 -‬م ) ‪.‬‬ ‫‪-12‬دراسة منشورة على اإلنترنت ‪ :‬الرأي العام ‪ ,‬ووسائل االعالم مدى التأثير والتأُثر ‪ ،‬الباز ‪ ،‬علي ‪.‬‬ ‫‪-13‬عمر ‪ ،‬أحمد مختار ‪ ،‬معجم اللغة العربية المعاصرة ‪ ،‬عالم الكتب ‪ ،‬القاهرة ‪. 2118 ،‬‬ ‫‪-14‬طنطاوي ‪ ،‬محمد سيد ‪ ،‬الشائعات الكاذبة وكيف حاربها االسالم ‪ ,‬دار الشروق ‪ ،‬القاهرة ‪. 2111 ,‬‬ ‫‪-15‬دور شبكات التواصل االجتماعي في التغيير السياسي في تونس ومصر من وجهة نظر الصحفيين‬ ‫االردنيين ‪ ,‬الرعود ‪ ,‬عبدهللا محمود ‪ ,‬رسالة ماجستير ‪ : 2112\2111 ,‬جامعة الشرق االوسط ‪.‬‬ ‫‪-16‬الكايد ‪ ،‬هاني ‪ ،‬اإلشاعة ‪ :‬المف اهيم و األهداف و اآلثار ‪ ،‬دار الراية للنشر والتوزيع ‪ ،‬عمان ‪ ،‬األردن ‪،‬‬ ‫‪2119‬م ‪.‬‬ ‫‪-17‬الدليل في قضايا النشر ‪ 2 ،‬األخبار الكاذبة والشائعات ‪ ،‬الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان ‪،‬‬ ‫القاهرة ‪. 2111 ،‬‬ ‫‪-18‬صور التطبيقات تم أخذها من موقع ( كيوميديا ) ‪. http://www.qmediame.com‬‬

‫‪| P a g e 121‬‬

‫محاربة الشائعات‬

‫مجتمعنا أمانة ‪ ..‬كلنا مسئولون‬ ‫مجتمعنا أمانة ‪ ..‬كلنا مسئولون‬

‫مجتمعنا أمانة ‪ ..‬كلنا مسئولون‬ ‫مجتمعنا أمانة ‪ ..‬كلنا مسئولون‬

‫مجتمعنا أمانة ‪ ..‬كلنا مسئولون‬

‫‪| P a g e 122‬‬

Similar documents

Project Study

Marouane Ziani - 4.9 MB

Project Case Study

Ishika Pansari - 15 MB

previous case study project geotech

Jeonjungkookbts stan - 179.1 KB

CHEMISTRY PROJECT

Siddhant Baghel - 258.6 KB

midterm project

- 100.8 KB

Chem Project

Oindri Mandal - 146.8 KB

chem project

abc - 109.1 KB

chemistry project

Ing Fei Wong - 266.3 KB

upcycle project

- 8.3 MB

D Group05 OM Project Case Study

NITIN KHARAYAT - 145 KB

© 2023 VDOCS.CZ. Our members: VDOCS.TIPS [GLOBAL] | VDOCS.CZ [CZ] | VDOCS.MX [ES] | VDOCS.PL [PL] | VDOCS.RO [RO]